ads
ads
ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

زكريا الزبيدي.. عاشق فلسطين وعدو إسرائيل

الثلاثاء 14-09 - 04:05 م
الأسير الفلسطيني الأسير الفلسطيني زكريا الزبيدي

في الساعات الأخيرة، تصدر اسم الأسير الفلسطيني زكريا الزبيدي مؤشرات البحث على موقع "جوجل"، حيث أفادت القناة 12 الإسرائيلية بأنه نقل مرتين للمستشفى للعلاج، بعد إعادة اعتقاله قبل أيام.

وذكرت قناة "كان" الإسرائيلية يوم أمس الأحد أنه من المتوقع نقل الزبيدي للعلاج في مستشفى رامبام في حيفا.

ولد الزبيدي في مخيم جنين للاجئين الفلسطينيين شمالي الضفة، وله 7 إخوة، تربى يتيم الأب، وفي 2002 قتلت قوات الاحتلال الإسرائيلي والدته (سميرة) وشقيقه (طه).

وأصيب بعمر 13 برصاص جيش الاحتلال خلال مشاركته في ضرب القوات الإسرائيلية بالحجارة، واعتقل للمرة الأولى بعمر الـ 15، وسجن 6 أشهر.

بعدها اعتقل بتهمة إلقاء عبوات حارقة على القوات الإسرائيلية، وحكم بالسجن أربع سنوات ونصف سنة.

في 2001، ومع اندلاع انتفاضة الأقصى (2000 ـ 2005) بات الزبيدي قائدا عسكريا لكتائب "شهداء الأقصى" المحسوبة على حركة "فتح"، في حينه.

وقاد الزبيدي المجموعات المسلحة، وقيل عنه في وسائل الإعلام العبرية إنه "الحاكم الفعلي لجنين".

عام 2002، وإبان إعادة الجيش الإسرائيلي احتلال كامل مناطق الضفة الغربية، شن معركة ضارية في مخيم جنين، أسفرت عن استشهاد 52 فلسطينيا، ومقتل 23 جنديا، وخلفت المعركة دمارا كبيرا في منازل الفلسطينيين.

استطاع الزبيدي أن ينجو 4 مرات من محاولات اغتيال، أبرزها في 2004، حيث قتلت قوات الاحتلال 5 فلسطينيين، بينهم طفل (14 عاما)، بعد استهداف مركبة كان يُعتقد أن الزبيدي فيها.

وفي العام ذاته اقتحمت قوة إسرائيلية خاصة مخيم جنين لتصفية الزبيدي، لكنها اشتبكت مع مقاومين، ما أدى إلى استشهاد 9 فلسطينيين، وتمكّن الزبيدي من الفرار.

عام 2005، كُشف كمين لقوات إسرائيلية خاصة قرب منزل تحصن فيه الزبيدي.

وفي 2006، حاول الاحتلال اعتقال الزبيدي، غير أنه فشل وتمكن الأخير من الفرار.

حصل الزبيدي على الثانوية العامة، ودرجة البكالوريوس في الخدمة الاجتماعية، رغم حياة المطاردة والمقاومة والاعتقال، وحضّر لرسالة ماجستير في جامعة بيرزيت، تحت عنوان "الصياد والتنين.. المطاردة في التجربة الفلسطينية من عام 1968-2018".

وتقمّص الزبيدي شخصية "التنين" المستمد من أسطورة قديمة، تكون فيها الغلبة للتنين على الصياد، بعد مطاردة طويلة وصعبة، في إشارة إلى تجربته الشخصية مع الاحتلال.

وفي أطروحة الماجستير، تطرق الزبيدي إلى رحلة هجرة الرسول محمد صلى الله عليه وسلم، من مكة المكرمة إلى المدينة المنورة، وربطها بالواقع الفلسطيني.

تعليقات Facebook

تعليقات نيوز 24

استطلاع الرأى

في رأيك.. من هو بطل الدوري المصري 2021