ads
ads
ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

حمدي النقاز: الإدارة السابقة للزمالك "ظلمتني".. وسأصالح الجمهور في الملعب

الخميس 16-09 - 10:25 ص
نيوز 24



أجرى أحد المواقع الرياضية حوارا مع اللاعب التونسي حمدي النقاز، ظهير نادي الزمالك، كشف فيه عن العديد من الأسرار حول علاقته بالقلعة الحمراء.

وفيما يلي يقدم "نيوز 24" أبرز ما جاء في الحوار:

- لعبت سنتين مع الزمالك وفزت بالألقاب، لكنني رحلت بسبب المعاملة السيئة من إدارة النادي وقتها. لو أردت الرحيل لرحلت بعد مباراة الهلال السعودي وهم يعلمون بأنني تلقيت عرضا كبيرا من نادي اتحاد جدة وقتها، لكن رغبتي كانت البقاء مع الزمالك.

- الإدارة السابقة للزمالك اتفقت معي على بنود للتعاقد، ثم فوجئت بها تتغير. اتفقت على الحصول على 50% من عقدي مقدما، والباقي على 10 أشهر. لكنهم دفعوا لي 25% كمقدم، بجانب أن قيمة العقد كاملا كانت أقل مما اتفقنا عليه.

- الإدارة السابقة للزمالك اتفقت معي على بنود للتعاقد، ثم فوجئت بها تتغير. اتفقت على الحصول على 50% من عقدي مقدما، والباقي على 10 أشهر. لكنهم دفعوا لي 25% كمقدم، بجانب أن قيمة العقد كاملا كانت أقل مما اتفقنا عليه.

- المعاملة كانت سيئة. إذا أردت إقامة لزوجتي فأسير في الإجراءات بنفسي، وإذا أردت أمور لابنتي، أسير فيها بنفسي أيضا دون مساعدة من النادي.

- بعد فسخ تعاقدي مع الزمالك في نوفمبر، بقيت في مصر رفقة المحامي الخاص بي لشهر ونصف محاولا التصالح مع الإدارة والحصول على حقوقي، لكنني لم أجد من يتحدث معي ظنا منهم بأن موقفي سليم.

- لن أحصل على مليون و350 ألف دولار قيمة ما كنت سأحصل عليه من الزمالك؟ لا، أنا تنازلت عن هذا المبلغ كاملا، وسيتم تعويضي في العقد الجديد مع الفريق. والعقد الجديد ليس بعيدا جدا عن هذا المبلغ.

- هل يمكن أن أخرج معارا؟ وقعت 3 سنوات للزمالك، وأنا سعيد والنادي سعيد بضمي. تحدثت مع المدرب قبل قدومي وهو من طلب عودتي. والملعب سيحكم. وحتى الجمهور الغاضب مني، سأصالحه في الملعب.


- زوجتي كانت نادمة لأننا سنترك مصر، عكس ما يقال أنني رحلت بسبب رغبة أسرتي. وزوجتي كانت من أكثر الداعمين لي للعودة إلى الزمالك.

- لماذا عدت للزمالك؟ لأنني أحب الزمالك. لو لم أرد العودة للزمالك، لانتظرت أسبوعين وحصلت على حكم لأحصل على أموالي من الزمالك، وانضممت لأي فريق مصري آخر. بيراميدز مثلا تواصلوا معي. دفعت أموال من جيبي لنادي الترجي كي أعود للزمالك، رغبة مني للعودة.

- أقسم بالله أنني كنت حزين وقت رحيلي عن الزمالك، وكنت على تواصل دائم مع لاعبي الزمالك مثل محمود علاء، وجنش، وطارق حامد. وحين انضممت لفريق كبير مثل الترجي وفزت بلقب الدوري ووصلت إلى نصف نهائي دوري أبطال إفريقيا.

- أصدقائي يعلمون ماذا قدمت للزمالك وقتما قدموا إلى تونس لملاقاة الترجي، لكن اللعب في أرض الملعب أمر مختلف. أنا لعبت مع الزمالك ضد النجم الساحلي فريقي الأصلي، وقدمت مباراتين جيدتين.

- لم أشعر بالخوف في مبارياتي مع الزمالك أمام الأهلي. أول مباراة خضتها مع الزمالك أمام الأهلي فزنا بها، لكنه يبقى دربي ومباراة كبرى.

- في البداية كان يمكن أن أوافق على اللعب للأهلي، لكن منذ أن لعبت للزمالك، لا يمكن أن ألعب للأهلي. لم أنظر لأي عروض وكنت أريد العودة للزمالك منذ رحيلي عن الترجي

- أعلم بأن أكثيرة الناس حاليا حزينة مني وترى أنني هربت من النادي، لكنني لم أهرب. وإن شاء الله سأنسيهم كل هذا في الملعب وأعد جماهير الزمالك بألا يروا سوى الخير خلال السنوات الثلاث المقبلة.

- الحكم في قضيتي مع الزمالك كان نهائيا لأن القضية مستمرة منذ سنتين بعد أن فسخت تعاقدي في 30 نوفمبر 2019. كان بإمكاني الانتظار للحصول على الحكم وأحصل على المبلغ المحكوم لي به وأنضم لفريق آخر، لكنني أريد اللعب للزمالك.




تعليقات Facebook

تعليقات نيوز 24

ads
ads
ads
ads
ads

استطلاع الرأى

هل تتوقع نجاح إيهاب جلال مع منتخب مصر؟

ads
ads