ads
ads
ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

"غوريلا دهب".. عندما يبدع النحات من المخلفات

السبت 13-11 - 01:51 م
نيوز 24
شيرويت السيد
دهب انها مدينه الطبيعة والسحر والجمال وكذلك مدينة المبدعين، وتحديدا المبدع ابراهيم صلاح الفنان النحات الذي كانت نشأته في المنيب بالقاهره ولكنه أراد العيش بدهب لحبه في الطبيعه ولرؤيته ان طبيعه دهب ستسمح له بالتطور والأبداع في فن النحت أكثرمن اي مكان أخر، ومقدرته علي الفن والنحت من كل ادوات الحياه.

اليوم أردت أن أكتب عنه بسبب مجهوده الرائع في الفن النحتي الذي صنعه من الأدوات المختلفه والغير متعارف عليها مثلما نعلم عن فن النحت ولكن نحته اليوم كان من الحديد واطارات السيارات.

وبالتحدث مع هذا الفنان تبين انه دائما يقوم بتجربه كل الخامات الموجودة في الطبيعة والمخلفات التي تؤثر عليها ليتم إعادة تدوير هذه المخلفات لتصبح فن لتجسيد الأشياء، وبعد التفكير وصل لخامه إطار السيارات، والذي قرر صنع غوريلا كبيره الحجم من إطارات السيارات ليصبح اول نحات في مصر يصنع مجسم كبير من هذه الخامة، وبالفعل بدأ في تجميع الإطارات من المدينه والذي أدي لأفراغ كل ورش دهب من إطار السيارات.

وبدء بالعمل الفني فيه من أول عمل شاسيه حديد خرده ثم قفل الخامه عليه واستمر في العمل يوميا من 8 ل10 ساعات لمدة 25 يوم متواصلين ووأبذل فيه جهد كبير.

الجدير بالذكر ان إبراهيم تم اختياره لهذه الفكرة تحديدا لأنها غير تقليدية ولرؤيته أن شكل الغوريلا أنسب شكل يوضع في مكان جبلي مثل خيمة بلانت والتي توجد في جبل الطوليات في مدينة دهب.

أري ان ابراهيم يسعي للتميز خصوصا بعد معرفتي أنه الآن يقوم بصنع أسدين قصر النيل من الخرده الميكانيكيّة والذي أكاد أن أجزم أنهم سيكونوا من أجمل ما صنع أيضا.

فحقا دهب دائما أرض الخيال والإبداع.

تعليقات Facebook

تعليقات نيوز 24

استطلاع الرأى

في رأيك.. هل يستمر العام الدراسي في ظل تزايد إصابات كورونا؟