ads
ads
ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

عبدالله الشريف.. بطل التسريبات المزيفة

الإثنين 13-12 - 03:48 م
عبدالله الشريف عبدالله الشريف


نجحت الأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية في كشف ملابسات ما تم تداوله على المنابر الإعلامية التابعة لتنظيم جماعة الإخوان الإرهابية، لتسريب صوتي مفبرك لإحدى مؤسسات الدولة، في إطار المخططات الإجرامية التي تضطلع بها الجماعة الإرهابية بالترويج لها، والتي تستهدف المساس بأمن الوطن والنيل من مقدراته، من خلال ترويج الشائعات والأخبار المغلوطة بهدف إثارة البلبلة في أوساط المواطنين وتشويه صورة مؤسسات الدولة أمام الرأي العام.


ورصدت المتابعة الأمنية بوزارة الداخلية مؤخراً قيام المنابر الإعلامية التابعة لتنظيم جماعة الإخوان الإرهابية، بالترويج لمحادثة هاتفية بين شخص يدعى أنه اللواء "فاروق القاضي" مع سيدة تدعى "ميرفت محمد"، ادعت أنها مستشارة برئاسة الجمهورية، واتفاقهما على قيام المذكور من خلال علاقاته المتشعبة بالعديد من المسئولين بالدولة، بتسهيل حصولها وبعض المرتبطين بها على عقود لتنفيذ عدد من المشروعات الكبرى التي تقوم الدولة بإنشائها في مختلف المجالات، وذلك بغرض تحقيق ربح مادي للمذكورة.

وأمكن لقطاع الأمن الوطني كشف ملابسات المحادثة الهاتفية المشار إليها وضبط المتحدثين خلالها، تبين أن الأول يدعى (حنفي عبد الرازق السيد محمـد - 61 سنة – عاطل – يقيم بمحافظة القاهرة – مسجل خطر جرائم نصب وسبق اتهامه والحكم عليه في 22 قضية متنوعة "نصب، قتل خطأ، تنقيب عن آثار")، والثانية تُدعى (ميرفت محمد على أحمد البدوي -52 سنة – حاصلة على لسانس حقوق – تقيم بمحافظة الإسكندرية).

أسفرت عمليات الفحص والتحري عن كون المذكورين من العناصر سيئة السمعة، التي تنتهج أسلوب النصب والاحتيال بهدف التربح المادي، وعدم سابقة عملهما بأي من مؤسسات الدولة أو أجهزتها الحكومية. 

وتبين من المعلومات والتحريات قيام المدعو حنفي عبد الرازق بتسجيل المحادثة الهاتفية المشار إليها لترويجها في أوساط المحيطين به وبثها لمجتمـع رجال الأعمال سعياً لإكساب ذاته الزخم الكافي، وإيهام الآخرين بتعدد علاقاته بمختلف المسئولين بالدولة، وقدرته على إسناد عقود لتنفيذ بعض المشروعات الكبرى بالبلاد لأي شخص، وذلك في إطـار أعمال النصب والاحتيال التي يضطلع بها.

كما أسفرت التحريات عن تحديد شخص القائم بالتواصل مع الإخواني الهارب (عبدالله الشريف) والذي تبين أنه يدعى (وائل عبدالرحمن سليمان محمد (42 سنة - سمسـار - يقيم بمحافظة الإسكندرية)، حيث تبين ارتباط السمسار المذكور بالمدعو (حنفي عبدالرازق) وحصوله على المحادثة الهاتفية منه، في إطار محاولة الأخير إقناعه بقوة علاقاته وإمكانية منحه فرص للاستثمار في مجال المقاولات في وقت لاحق.

وفي ضوء تعرض المدعو وائل عبد الرحمن لضائقة مالية، قرر التواصل مع الإخواني الهارب المذكور وموافاته بالمحادثة الهاتفية المشار إليها مقابل مبلغ نقدي، وقام بإرسالها له مع وعد بإرسال مكالمات أخرى على نفس النهج، إلا أن الإخواني الهارب لم يقم بمنحه المبلغ المتفق عليه. 

ولد عبدالله الشريف في الإسكندرية في 25 مايو 1978 لأسرة صعيدية من سوهاج، وبدأت شهرته إلكترونيًا بقصيدة نشرها عبر يوتيوب في 19 يناير 2013، في ظل حكم الرئيس الإخواني محمد مرسي، أسماها “الأستاذ أبو لهب”، وهاجم فيها الإعلاميين المصريين المنتقدين للإسلاميين.


بعد القصيدة اختفى عبد الله الشريف لفترة، قبل أن يهرب من مصر بعد سقوط نظام الإخوان في 30 يونيو 2013، ليظهر بعدها بمقاطع فيديو جديدة جمعها بعنوان واحد: “الموسم الأول” . لم تحظ هذه المجموعة بزخم، ولم تحقق المشاهدات المطلوبة.

في أوائل 2014، أعاد عبد الله الشريف تقديم نفسه بصورة مختلفة. دشن قناة جديدة على يوتيوب قدم من خلالها شخصية “الشاب أشرف”. لم يحظ أولى مقاطعه بالشهرة الكافية، فدعمته قناة الجزيرة مباشر مصر ببث الفيديو.

ومع اهتمام الجزيرة مباشر مصر بالمقاطع التي يقدمها، وجه عبد الله الشريف رسالة مصورة إلى القناة أذاعتها في يوليو 2014.

بعدها بأيام، أعلن عن بدء الموسم الأول من “الشاب أشرف”، الذي أطلقه في أغسطس، والذي دار حول شخصية الشاب أشرف الذي أظهره عبد الله الشريف متملقًا للنظام المصري بعد 3 يوليو 2013. وكالعادة، واصلت الجزيرة مباشر مصر ترويج حلقاته.

بعد أيام قليلة، أنهى عبد الله الشريف الموسم الأول، وبدأ حلقات الموسم الثاني من نفس البرنامج، لكن حلقاته بدت أكثر احترافية مقارنة بالحلقات الأولى.

وبعد ذلك استغل عبد الله الشريف الشريف شهرته بسبب الشاب أشرف في بث مقاطع فيديو على قناته الأساسية على يوتيوب بشكل مقارب لبرامج التوك شو.

تعليقات Facebook

تعليقات نيوز 24

استطلاع الرأى

من يفوز ببطولة كأس الأمم الأفريقية 2021؟