ads
ads
ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

المصري للتأمين: مصر في صدارة دول افريقيا التي تقوم بالاستثمار في المشروعات الناشئة

السبت 01-01 - 02:59 م
نيوز 24
أمنية بدر
يرى الاتحاد المصرى للتامين أن مصر في صدارة دول افريقيا التي تقوم بالاستثمار في المشروعات الناشئة، ومن ثم يجب دعم تلك المشروعات والعمل على توفير التغطيات التأمينية التي تتماشي مع طبيعة المشروعات الناشئة ومخاطرها المختلفة و التي قد تؤثر على استمرارية الاعمال الناشئة وتوفير التوعية الكاملة لأصحاب المشروعات الناشئة من الشباب بأهمية التأمين ودوره في حماية تلك المشروعات من الاخطار المحتملة مما يشجع أصحاب تلك المشروعات علي الاستمرار و تطوير اعمالهم

باعتبار ان مصر هي الدولة الرائدة في المشروعات الناشئة بل هي الدولة الاولي في افريقيا كاقتصاد جاذب للاستثمار في لمشروعات الناشئة، فقد اصدر الاتحاد المصري للتأمين نشرته هذا الاسبوع لتوضيح ضرورة التأمين على المشروعات الناشئة خاصة أن العديد من الشركات الناشئة تنظر إلى التأمين على أنه رفاهية على خلاف الواقع .

وإن استخدام وثائق التأمين كوسيلة لنقل الاخطار يساعد المؤسسين على جعل العمل أكثر جاذبية للشركاء والمستثمرين ومن الجدير بالذكر أن بيئة العمل للشركات الناشئة متنوعة بشكل كبير مما يعني أنه لا توجد شركتان ناشئتان يتطلبان نفس نوع التغطية التأمينية.


وأكدت النشرة إن المشروعات الناشئة هي المشروعات لها نموذج عمل يعتمد بشكل كبير على الابتكار وتقدم حلولاً مبتكرة لحل مشاكل السوق وسد فجوة فيه ، ويكون مؤسسي تلك المشروعات بمثابة رواد أعمال جدد. ووفقا لاحد الاحصائيات شكل (1) تعتبر مصر أكبر الدول استثماراً في المشروعات الناشئة في قارة افريقيا لعام 2020 ، و لذا سنتطرق في هذه النشرة للموضوعات التالية:

•الشركات الناشئة والاختلاف بين الشركات الناشئة ورواد الأعمال
•هل يحتاج رواد الأعمال أو مؤسسي الشركات الناشئة الى التأمين ؟
•بعض المخاطر الأكثر شيوعًا بين الشركات الناشئة وكيفية الحماية منها والحلول التأمينية المناسبة لها لتغطية و تقليل الخسائر الناتجة عن تلك المخاطر.
•هل يؤثر التأمين على نمو المشروعات الناشئة ؟

برغم تقارب تعريف مؤسسي الشركات الناشئة و رواد الأعمال حيث ان كلاهما يستثمر في مشروع جديد إلا أنه يوجد اختلاف بين كليهما في الهدف، فمؤسسي المشروعات الناشئة هم أكثر ابتكارًا ودائما ما يسعون الى حل مشكلة وسد فجوة بالسوق من خلال ابتكار أفكار جديدة مثالية غير مهتمين بالعائد المادي فهم ينشئون منتجًا أو خدمة لتغيير العالم بينما يمكنهم تحقيق ربح هائل في المستقبل.

في حين أن رواد الأعمال لديهم دائمًا دافع مالي وراء أهدافهم والتمويل هو الأجندة النهائية، فرائد الأعمال هو فرد يبحث عن فرص عمل ويخلق طرقًا لجعل هذه الأعمال التجارية مربحة. غالبًا ما يستثمر رواد الأعمال دون تحمل المسؤوليات الرئيسية لإدارة الشركات حيث يركزون أكثر على كسب الأموال منها. يحاول رواد الأعمال جاهدين إنشاء عمل تجاري قابل للاستمرار ، وليس مشروعًا غير مؤكد نجاحه واستمراريته.

أحد أشهر أمثلة أصحاب الشركات الناشئة والتي جاوزت عتبة المليار مستخدم ممثلة أكبر شبكة اجتماعية في العالم هو موقع الفيس البوك والذي تم إطلاقه في 4 فبراير 2004 و اقتصرت عضوية الموقع في البداية على طلاب جامعة هارفارد واليوم يصل عدد المستخدمين إلى 2.45 مليار شخص مستخدم شهريًا.

هل يحتاج رواد الأعمال أو مؤسسي الشركات الناشئة إلى التأمين ؟
ينظر العديد من الشركات الناشئة إلى التأمين على أنه رفاهية و أنه امر غير ضروري في المرحلة الأولية من نشأة المشروع و يؤجلون النظر في شراء التغطية التأمينية المناسبة إلى أن يقطعوا شوطاً طويلاً في دورة حياة الشركة ولكن ذلك ليس هذا هو النهج الصحيح الذي يجب اتباعه.

إن استخدام وثائق التأمين كوسيلة لنقل الاخطار يساعد المؤسسين على جعل العمل أكثر جاذبية للشركاء والمستثمرين المحتملين الذين من المحتمل أن يكون تعاونهم ضروريًا للمساعدة في وضع الشركة على مسار نمو صحي ومستقر في المرحلة الأولية.
ومن الجدير بالذكر أن بيئة العمل للشركات الناشئة متنوع بشكل كبير مما يعني أنه لا توجد شركتان ناشئتان يتطلبان نفس نوع التغطية التأمينية بغض النظر عن حالة النمو التي يجدون أنفسهما فيها حاليًا، على سبيل المثال

1.سيتعين على الشركات الناشئة التي تعمل في مجال تطوير البرمجيات وإنشاء منتجات البرمجيات أن تحمي نفسها أكثر من مطالبات العملاء التي تدعي الإهمال او السهو إذا كانت منتجات الشركة الناشئة لا تعمل على النحو الموعود.

2.بينما الشركات الناشئة في مجال التجارة الإلكترونية E-commerce لديها احتياجات مختلفة تمامًا وستحتاج إلى تركيز جهود إدارة المخاطر على إبقاء بيانات عملائها بعيدة عن الاختراق الالكتروني.

3.ثم هناك شركات تقنية ناشئة متطورة تعمل في صناعات كالتكنولوجيا الحيوية أو التكنولوجيا المالية التي تواجه متطلبات رقابية متغيرة باستمرار وغالبًا ما تكون غير واضحة والتي يمكن أن تكون محفوفة بالمخاطر و تحتاج إلى التركيز على قواعد الالتزام أولاً وقبل كل شيء.

ومن هنا يمكننا استعراض بعض المخاطر الأكثر شيوعًا لتأسيس مشروع جديد وكيفية الحماية منها والتغطيات التأمينية المناسبة لها.

من الجدير بالذكر أن المخاطر التي تواجه كلا من رواد الأعمال ومؤسسو الشركات الناشئة تكاد تكون متماثلة فكلاهما يواجه مخاطر تجارية بدءاً من مخاطر التمويل و حتي المخاطر القانونية. يتطلب بدء عمل تجاري فهم العديد من القضايا والتعامل معها مثل القضايا القانونية والتمويل والمبيعات والتسويق وحماية الملكية الفكرية وحماية المسؤولية والموارد البشرية وغير ذلك. وكانت هناك قصص نجاح مذهلة لشركات ناشئة في مراحلها الأولى نمت لتصبح شركات بمليارات الدولارات ، مثل Uber و WhatsApp و Airbnb وغيرها الكثير.

ومما لا شك فيه أنه لا توجد طريقة مؤكدة للتغلب على المخاطر المحتملة التي قد تواجهها الشركات الناشئة و لا يمكن حصر تلك المخاطر، فتأسيس شركة ناشئة يعني المخاطرة ، بل إنه يمثل للكثيرين قفزة للمجهول .فقد تكون العوائد مشجعة ومربحة ومع ذلك تحدث العديد من حالات الفشل وتراجع الأعمال. والفرق بين تلك الشركات التي تستطيع أن تصمد أمام العمل في مناخ يسوده عدم التأكد وتلك التي تنسحب هو الدراسة الدقيقة لاحتياجات السوق و دراسة المنتج وحاجة العملاء لذلك المنتج والبحث الميداني.

اثبتت بعض الدراسات ان 60% من المشروعات الناشئة تفشل خلال الثلاث سنوات الاولي.

وسنعرض فيما يلي بعض المخاطر الشائعة بين الشركات الناشئة:-
1.المخاطر المالية وتمويل المشروع
لا بد من وجود رأس المال للشروع في إنشاء شركة ناشئة وذلك للتمكن من تطوير المنتج و دراسة السوق وتحديد احتياجات السوق والعملاء قبل بدء التنفيذ. و يمثل نفاد التمويل والتدفق المالي يمثل مخاطرة كبيرة بالنسبة للشركات الناشئة حيث أن أكثر من 80٪ من الشركات الصغيرة تفشل بسبب مشاكل التدفق النقدي وغالبًا ما تنفق الشركات الناشئة أكثر مما تكسب خلال الثلاث أعوام الاولي.

وقد يكون الحصول على قرض أو تمويل من المستثمرين أمراً لا يمكن التنبؤ به وستحتاج الشركة الناشئة إلى سداد الديون في النهاية سواء حقق المشروع ربحاً أم لا.

سيساعد وجود توقعات مالية واضحة و حسابات دقيقة للمصروفات وتكاليف التشغيل وميزانية عمل دقيقة على التخفيف من حالة عدم اليقين التي تواجه الشركة الناشئة في بداية عملها. و إحدى طرق تخفيف عبء المخاطر المالية هي التأمين.

بعض أنواع التأمين المناسبة
وثيقة تأمين الشخص الرئيسي Key Person Insurance : يوفر تعويضًا ماليًا للشركة كحماية ضد الخسائر المالية التي قد تنشأ في حالة وفاة أو عجز صاحب الشركة أو مؤسسها، والذي ينتج عنه وقوع الشركة في مأزق مالي . يشبه شراء تأمين صاحب الشركة الرئيسي إلى حد كبير شراء وثيقة تأمين فردي علي الحياة ولكن مع استثناء رئيسي واحد هو أن الشركة هي التي تقوم بسداد أقساط التأمين وتكون المستفيد من الوثيقة في حالة وفاة الشخص.


كيف يتم إحتساب التغطية التأمينية ؟
يتم تحديد مبلغ التأمين بناءً على حجم مساهمة الشخص االرئيسي فى أعمال الشركة، وفيما يلى بعض من الطرق المستخدمة فى حساب ذلك:

1.مضاعفة الراتب (عن طريق مضاعفة الراتب السنوى للشخص الرئيس من 5إلى 10 أضعاف)
2.مضاعفة الأرباح (عن طريق ضعفى متوسط إجمالى الأرباح الذى ساهم الشخص فى تحقيقها خلال الثلاث أعوام الأخيرة).
3.مضاعفة متوسط صافى الربح الذى ساهم الشخص فى تحقيقه خلال الثلاث أعوام الأخيرة بمقدار خمسة أضعاف


وثيقة تأمين المسئولية المهنية للمديرين و أعضاء مجالس الإدارات Directors & Officers Insurance: تأمين المسؤولية الذي يعوض المدير أو المسؤول المؤمن عليه لشركة أو الشركة نفسها عن الخسائر أو تكاليف الدفاع القانوني التي تكبدتها الشركة نتيجة لأحكام صادرة ضد المديرين و أعضاء مجالس الإدارات و كذلك مصروفات الدفاع القانوني بسبب ارتكاب خطأ مهني
و أصبح بعض المستثمرين يطلبون وثيقة تأمين المسئولية المهنية للمديرين كجزء من شروط التمويل.

2.المنتج أو الخدمة التي تقدمها الشركة الناشئة
تحتاج الشركات الناشئة إلى دراسة وفهم المنتج الذي تقدمه فهماً شديد الوضوح , و أن تحدد العملاء المستهدفين بعناية ، حيث أن ذلك يساعد علي جذب المستثمرين المحتملين وتحقيق اطمئنانهم للمشروع وفكرته واحتمالية استمراره.

و من الطرق الجيدة لفهم المنتج ومدى تماشيه مع حاجة العملاء ، إصدار المنتج بخاصية " المنتج بالحد الأدنى من المميزات Minimally Viable Product (MVP) : و الذي يعني إصدار المنتج بميزات أساسية جدًا كوسيلة لقياس اهتمام و ردود فعل العملاء. فإذا كان ناجحًا فيمكن الاستمرار مع إضافة المزايا التنافسية للمنتج و تطويره وفقاً لردود الفعل الواردة من الإصدار الأولي ،وإذا فشل المنتج وكان غير قابل للتطبيق وفقا للإصدار الاولي فسيتم توفير رأس المال قبل الشروع في تنفيذ المشروع أو الاستثمار فيه.

أنواع التأمين المناسبة
تأمين مسؤولية المنتج Product Liability Insurance : لتأمين الشركة الناشئة من المخاطر التي قد تقع للغير نتيجة استخدام المنتج او الخدمة المقدمة من الشركة الناشئة سواء كانت أضرار جسمانية أو مادية.

و لتأمين مسئولية المنتجات ثلاث مستويات:
-تأمين مسئولية المنتج Product liability Insurance : و يغطي الضرر المادي الواقع على الغير
نتيجة لاستخدام المنتج.

-تأمين ضمان المنتج Product Guarantee Insurance : و يغطي مقابل تكلفة استبدال أو إعادة العمل أو استرداد المنتجات التي فشلت في أداء وظيفتها المقصودة بسبب التصميم أو التصنيع أو التركيب الخاطئ.

-تأمين سحب المنتج Product Recall Insurance : و يغطي تكلفة سحب المنتجات المعيبة من السوق.

تأمين المسئولية الناتجة عن الأخطاء والسهو E & O Insurance: يحمي المهنيين والاستشاريين والشركات العاملة في تقديم المشورة المهنية كخدمة ضد الخسائر المالية التي قد تحدث في الحاجة للدفاع ضد دعاوى الإهمال المقدمة من العملاء والأضرار الناتجة التي قد يتم التعرض لها نتيجة الدعاوى القضائية المرفوعة ضد الشركة الناشئة.

وهذا الوثيقة هامة بشكل استثنائي للشركات الناشئة التي تقدم حلول وخدمات مهنية واستشارات تكنلوجية للأطراف الأخرى. فالتغطية تحمي من المطالبات التي تدعي الخسائر الناشئة عن خدمات التكنولوجيا التي قدمتها الشركة الناشئة. وذلك اصبح خطر شائع مع استمرار نمو وتطور قطاع التكنولوجيا حيث الشركات المصنفة على أنها برامج كخدمة (Software as a Service) وتطوير الويب وأي شيء آخر يتعامل مع البيانات الحساسة ستتطلب وعملية الدفع وثيقة تأمين المسئولية الناتجة عن الخطأ والسهو بشكل متزايد.

3.التعامل مع المنافسة
يجب تسجيل براءة اختراع لنقطة البيع الفريدة للمنتج أو الخدمة كلما أمكن ذلك حتي لا يتمكن المنافسين من سرقة الأفكار، ويجب الاحتفاظ بسرية الأفكار حتى تصبح الشركة جاهزة للانطلاق في السوق . كما يجب إخفاء الفكرة أو المنتج عن الموظفين غير المعنيين لحين صدورها ، و تلك هي الطريقة التي مكّنت بعض الشركات من المحافظة على مكانتها في الصدارة مثل Apple.
وقد تكون الفكرة التي تم بناء المشروع الناشئ عليها سبق مأخوذة من فكرة لشركة أخرى ، فإذا قامت الشركة الناشئة بتنفيذ الفكرة بالفعل فقد تقوم الشركة صاحبة الفكرة الأصلية بمقاضاة الشركة الناشئة لاستخدامها نفس الفكرة. و لا شك أنه يصعب اقتحام سوق مزدحم تهيمن عليه الشركات الكبرى. وفي الوقت نفسه ، يمكن ان تمثل الأسواق الجديدة خطرا لعدم توافر البيانات اللازمة عنها وعدم إمكانية دراسة البيانات التحليلية للسوق بشكل دقيق. ولكن على أي حال ، قد يكون التعامل مع المنافسة أمرًا صعبًا أياً كان حجم الشركة.

نوع التأمين المناسب
وثيقة تأمين حقوق الملكية الفكرية Intellectual Property Insurance : تغطي الوثيقة حقوق النشر و براءات الاختراع و العلامات التجارية و الأسرار التجارية وتساعد الشركات عند رفع دعوى ضد طرف انتهك ملكيتها الفكرية. ويشير ظهور شركات التكنولوجيا الكبرى إلى اهمية الحفاظ على الملكية الفكرية والاختراعات وغالبًا ما تكون الملكية الفكرية خارج الميزانية العمومية.
وكان يُنظر إلى الملكية الفكرية تاريخيًا على أنها أداة قانونية ولكن يُنظر إليها الآن على أنها أداة استراتيجية لا تقدر بثمن يمكنها مساعدة الشركات على اكتساب ميزة تنافسية وتوفير موطئ قدم قوي في السوق.

لذلك، أصبحت حماية أصول الملكية الفكرية أكثر أهمية من أي وقت مضى وتساعد التغطية في توفير الموارد المالية لأصحاب الملكية الفكرية لمتابعة دعوى ضد الشركات التي انتهكت حقوق الملكية الفكرية الخاصة بهم وتغطي الوثيقة :-

•مسئولية التعدي على براءات الاختراع والملكية الفكرية Patent and IP infringement liability
•المطالبات المتعلقة بانتهاك طرف ثالث لبراءات الاختراع وحقوق الطبع والنشر والعلامة التجارية للمؤمن عليه Pursuit of infringers
•فقدان حقوق الملكية الفكرية Loss of IP Right Cover
•خسارة الأرباح المستقبلية Loss of Profit Cover
•تغطية التعويض التعاقدي Contractual Indemnities Cover
وقد سبق وتم مناقشة تأمين حقوق الملكية الفكرية بالتفصيل بنشرة الاتحاد المصري للتأمين عدد 166.

4.الاختراق الالكتروني
ان عصرنا الحالي هو عصر التطور والتقدم التكنولوجي ويتطلب التغلب علي التحديات التكنولوجية في هذا العصر أن تكون الشركات الناشئة - خاصة تلك التي تعمل عبر الإنترنت - فائقة المرونة لمواجهة التهديدات الأمنية عبر الإنترنت. المخترقون اصبحوا منتشرين في كل مكان وينتظرون أي ثغرة في أنظمة الشركات الناشئة للاستفادة من الوضع سواء بطلب فدية لإعادة تشغيل نظام الشركة الذي تم اختراقه او لسرقة بيانات العملاء او سجلات الموظفين أو معلومات الحسابات المصرفية أو أي معلومات أخرى ذات صلة. تحتاج الشركات الناشئة إلى أنظمة أمان قوية من أجل حماية جميع البيانات وخاصة بيانات العملاء من خلال التشفير البيانات بطرق معقدة تصعّب واختراقها وبالتالي تقيد الوصول غير المصرح به إلى البيانات التنظيمية عبر الانترنت.

وقد قامت الجريدة الرسمية بنشر القانون رقم 151 لسنة 2020 (قانون حماية البيانات الشخصية ) و يوجد قانون مماثل له بخارج مصر تحت مسمي GDPR General Data Protection Regulation

وقد أثبتت الاحصائيات أن متوسط تكاليف خرق البيانات في عام 2021 بلغ 4.24 مليون دولار ، بزيادة 10٪ عن نتائج عام 2020. وفقاً للتقرير الصادر عن IBM& Ponemon

نوع التأمين المناسب
تأمين المسؤولية الناشئة عن الهجمات الالكترونية Cyber Insurance : تغطي الهجمات الالكترونية الناتجة عن المخاطر المرتبطة بالعمل عبر الإنترنت مثل انتهاكات البيانات والسرقات الإلكترونية ومحاولات الاحتيال وسرقة بيانات العملاء. فمثلا تخزين معلومات بطاقة ائتمان العميل أو أرقام الضمان الاجتماعي أو أي معلومات شخصية أخرى عبر الإنترنت تستلزم وجود تأمين المسؤولية الناشئة عن الهجمات الالكترونية لما يضيف من حماية في حالة انتهاك البيانات العملاء أو انقطاع البرامج.

تشمل المسؤولية الناشئة عن الهجمات الالكترونية 3 اقسام رئيسية:
1.بيانات المؤمن له
2.المسئوليات ضد الغير
3.ممتلكات المؤمن عليه

ومن الجدير بالذكر ان الفيس بوك بالرغم من كونه شركة كبيرة و ذات خبرة مميزة في الحماية الالكترونية قد تعرض لحادثة اختراق كبيرة وتسريب بيانات شخصية لمئات الملايين من مستخدمي الفيس بوك في عام 2019 بسبب ثغرة امنية وتم نشر البيانات على الانترنت وتتضمن البيانات التي تم نشرها المعلومات الشخصية لأكثر من 533 مليون مستخدم من 106 دولة بما في ذلك أكثر من 32 مليون مستخدم في الولايات المتحدة و 11 مليون مستخدم في المملكة المتحدة و 6 ملايين مستخدم في الهند. يتضمن أرقام هواتفهم والأسماء الكاملة وتواريخ الميلاد والأماكن التي تم زيارتها وفي بعض الحالات عناوين البريد الإلكتروني.

هل يؤثر التأمين على نمو المشروعات الناشئة ؟
اختيار التأمين كوسيلة لتخفيف المخاطر والاستعداد لمواجهتها مقدماً يشبه إجراء استثمار في العمل للتغلب على تلك المخاطر المحتملة والمتكررة وذلك بدوره يعمل على دعم ونمو الشركات الناشئة من خلال:

1.جذب المستثمرين: وجود التأمين يُظهر قدرة مؤسسي الشركات الناشئة على التفكير على المدى الطويل واهتمامهم بالتفكير في استمرارية الشركة في المقام الأول. غالبًا ما يعزز ويسهل الحصول على وثيقة التأمين الصحيحة فرص الشركة في الوصول إلى التمويل المناسب.

2.تكوين علاقات مع العملاء: إن بناء الثقة بين المشروع الناشئ والعملاء أمر بالغ الأهمية، خاصة بالنسبة للشركات الناشئة التي تعمل في مجال التعاملات بين الشركات وبعضها وبعض) ( B2B . في كثير من الأحيان، يفرض العملاء متطلبات التأمين ويطلبون إثبات وجود وثيقة تأمين قبل توقيع العقد.

3.جذب الموظفين الموهوبين وتقديم المزايا التأمينية لهم: تساعد المزايا التأمينية على جذب الموظفين الموهوبين ، فبالإضافة الى حصولهم على المزايا المالية من شركتهم فهم يحصلون على مزايا تأمينية خاصة بالموظفين Employee Benefits مثل التأمين الصحي وأيضا تأمين المسئولية التي تساعدهم على الابتكار والعمل دون الخوف من عبء المخاطر المحتملة ومخاطر المسئولية التي قد تنشأ عن عملهم وعن ابتكار أفكار ومنتجات جديدة.

تعليقات Facebook

تعليقات نيوز 24

استطلاع الرأى

هل تتوقع نجاح إيهاب جلال مع منتخب مصر؟