ads
ads
ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

تغير المناخ السبب.. اكتشاف حطام طائرة يعود لعام 1968 على نهر جليدى

السبت 06-08 - 04:36 م
نيوز 24
ظهر حطام طائرة على نهر أليتش الجليدى فى جنوب غرب كانتون واليس، بالقرب من قمم جبال يونغفراو ومونش، حيث قالت شرطة واليس، إن الحطام تم اكتشافه يوم الخميس الماضى، وأثبتت التحقيقات أن الأجزاء كانت من حطام طائرة بايبر شيروكى، المسجلة HB-OYL، والتى تحطمت فى هذا الموقع فى 30 يونيو 1968 وستتم أعمال الاسترداد فى أقرب وقت ممكن".


ذكرت صحيفة 24 Heures الإقليمية، أنه كان على متن الطائرة، معلم ورئيس طبى وابنه، وجميعهم من زيورخ، وتعرضوا لحادث مميت على بعد 500 متر جنوب سرج Jungfraujoch وهو سرج يربط بين 4000 من جبال الألب بين القمتين، وتم انتشال الجثث فى ذلك الوقت، ولكن لم يتم العثور على الحطام.

وقالت الشرطة فى وقت وقوع الحادث، قبل أكثر من 50 عاما، كانت الوسائل الفنية لاستعادة حطام الطائرات فى التضاريس الصعبة محدودة.

وأفادت الصحيفة أن مرشدًا جبليا اكتشف الحطام خلال رحلة استكشافية فى المنطقة، وبسبب تغير المناخ وذوبان الأنهار الجليدية، تغير المسار ويمر الآن حيث تم العثور على قطع الطائرة.

تعليقات Facebook

تعليقات نيوز 24

استطلاع الرأى

في رأيك.. من بطل الدوري هذا الموسم؟