ads
ads
ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

اليونان تتهم أوروبا بممارسة معايير مزدوجة فى التعامل مع الأوكرانيين

الثلاثاء 27-09 - 03:26 م
نيوز 24
حثت اليونان الاتحاد الأوروبى على رفع القيود المفروضة على حركة اللاجئين المعترف بهم من قبل الدول الفردية، متهمة الكتلة بتطبيق معايير مزدوجة عند التعامل مع الأوكرانيين مقارنة بضحايا النزاعات الأخرى.

وقال وزير شؤون الهجرة اليوناني نوتيس ميتاراكيس - وفق ما نقلته صحيفة "كاثمريني" اليونانية - إن "الافتقار إلى التضامن" يعرقل جهود الإصلاح الشامل لقواعد الهجرة عبر الاتحاد الذى يضم 27 دولة.

وأوضح أنه لا يمكن للاجئين الذين حصلوا على الحماية الدولية من قبل دول الاتحاد الأوروبي في الوقت الحالي الاستفادة الكاملة من أحكام الكتلة الخاصة بحرية التنقل، ولكن الأوكرانيين الفارين من "الحرب الروسية" يواجهون قيودًا أقل.

وأضاف ميتاراكيس: "هذا ليس عدلاً، وستصر اليونان على هذه النقطة ... يجب أن ينطبق الترتيب الأوكراني على جميع اللاجئين طالما تم الاعتراف بهم رسميًا. ولسوء الحظ، قرر الاتحاد الأوروبي في مرحلة ما أن دول الدخول ستُستخدم كموقف سيارات للاجئين الذين يرغبون في القدوم إلى أوروبا".

ويكافح الاتحاد الأوروبي للتغلب على الانقسامات بين أعضائه بشأن قواعد توطين اللاجئين وحماية الحدود، لكنه يريد إبرام اتفاقية هجرة جديدة العام المقبل، وتحولت المفاوضات من حصص إعادة التوطين، التي رفضتها العديد من دول أوروبا الشرقية، إلى آلية طوعية مقترحة.

ورحب ميتاراكيس باقتراح تم الإبلاغ عنه بأنه يمكن منح اللاجئين حرية التنقل بعد فترة انتظار مدتها ثلاث سنوات، لكنه حذر من أن إعادة التوطين من المرجح أن تظل نقطة شائكة رئيسية.

وقال "إذا لم نشهد تقدمًا في قضية التضامن، فلن يتم تمرير صفقة جديدة في مجلس الاتحاد الأوروبي أو من قبل المشرعين في السنوات القليلة المقبلة".

وكانت اليونان نقطة عبور رئيسية لمئات الآلاف من المهاجرين واللاجئين الذين دخلوا الاتحاد الأوروبي في 2015-2016، وشددت منذ ذلك الحين حدودها وأقامت جدارًا فولاذيًا على طول حدودها البرية مع تركيا.

وفي سياق ذي صلة، ذكر مكتب الإحصاء الاتحادي فى ألمانيا، اليوم الثلاثاء، أن اللاجئين الوافدين من أوكرانيا ساهموا في وصول عدد سكان البلاد لأعلى مستوياته، إذ يعيش حاليا أكثر من 84 مليون نسمة في البلاد.

وأوضح المكتب - في تقرير - أن عدد السكان في ألمانيا ارتفع بنسبة 1% (843 ألف نسمة) في النصف الأول من العام الجاري، في حين أن عدد السكان شهد طوال العام الماضي نسبة ارتفاع بلغت 0.1% فقط، مشيرا إلى أن ألمانيا سجلت صافي هجرة من أوكرانيا بلغ 750 ألف شخص خلال النصف الأول من العام الجاري.

ووفقا للتقرير، زاد عدد الإناث في ألمانيا بنسبة 1.2%، وهو عدد أكبر بكثير من عدد السكان الذكور الذي زاد بنسبة 0.8%، مما يعكس حقيقة أن النساء والأطفال هن الغالبية الأكبر من النازحين.

تعليقات Facebook

تعليقات نيوز 24

استطلاع الرأى

بعد صفقات الأهلي والزمالك.. من الأقرب لحسم لقب موسم 2022- 2023؟