ads
ads
ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

مسؤولة أممية: كوارث باكستان وفلوريدا تذكير بمستقبل العالم القاتم

الإثنين 03-10 - 09:59 م
نيوز 24
مصطفى الكردي
حذرت أمينة محمد، نائبة الأمين العام للأمم المتحدة، من أن جميع المؤشرات المتعلقة بالمناخ تسير في الاتجاه الخاطئ.

ونبهت "محمد"، خلال حديثها في المناقشات التحضيرية لمؤتمر الأطراف السابع والعشرين المنعقدة في العاصمة الكونغولية كينشاسا، إلى أن نافذة الفرصة لتجنب أسوأ آثار أزمة المناخ تضيق، مؤكدة أن العالم بحاجة ماسة إلى الأمل.

وأضافت نائبة الأمين العام: "نحن بحاجة إلى إحراز تقدم في مؤتمر الأطراف السابع والعشرين. تقدم يبرهن أن القادة يفهمون تماما حجم حالة الطوارئ التي نواجهها وقيمة مؤتمر الأطراف، كمساحة يجتمع فيها قادة العالم لحل المشكلات وتحمل المسؤولية".

وقالت أيضًا إنّ الوقت قد حان لإظهار أننا نسير في الاتجاه الصحيح، معربةً عن تطلعها للعمل مع قادة العالم لتحقيق نتيجة إيجابية في الدورة السابعة والعشرين لمؤتمر الأطراف.

كما قالت أمينة محمد إن ما رأيناه في باكستان وفلوريدا مؤخرًا هو تذكير صارخ بنوع المستقبل الذي ينتظر أجزاء أخرى كثيرة من العالم والملايين من الناس.

وأكدت المسؤولة الأممية أن التمويل المخصص للخسائر والأضرار هو مسألة لا يمكن تأجيلها بعد الآن، داعية الحكومات إلى ضرورة اتخاذ إجراءات جريئة بشأن هذه القضية.

وتابعت بإنّ ستة من بين كل عشرة أشخاص في أفريقيا يفتقرون حاليًا إلى الوصول إلى نظام إنذار مبكر فعال الذي يعد الأداة الأساسية لإنقاذ الأرواح وحماية سبل العيش.

ودعت "محمد" الحكومات إلى دعم جهود الأمين العام لضمان تغطية عالمية بنسبة 100 في المائة لأنظمة الإنذار المبكر في غضون السنوات الخمس المقبلة، مشيرة إلى أن المنظمة العالمية للأرصاد الجوية ستقدم خطة عمل حول كيفية تحقيق ذلك خلال قمة شرم الشيخ.

تعليقات Facebook

تعليقات نيوز 24

استطلاع الرأى

بعد صفقات الأهلي والزمالك.. من الأقرب لحسم لقب موسم 2022- 2023؟