ads
ads
ads
رئيس مجلس الادارة رجــب ر ز ق
رئيس التحرير سامي خليفة
ads

حوار التصفيات الفاصلة بكأس العالم.. محمود فايز: صلاح يحلم بالكان.. وهذا سبب فضيحة الفراعنة أمام غانا

الأحد 23-01 - 03:09 م
 محمود فايز محمود فايز
أحرى موقع "كورة" الرياضي حوار مع محمود فايز، المدرب العام ومحلل الآداء السابق لمنتخب مصر والحالي لمنتخب الكونغو الديمقراطية، أحد أبرز المعاونين المؤثرين مع العبقري الأرجنتيني هيكتور كوبر.


وجاء نص الحوار كالتالي:

كيف ترى مواجهة الكونغو مع المغرب في تصفيات المونديال؟

- المغرب أقوى فريق حتى الآن في كأس الأمم الإفريقية والأكثر تماسكًا، جميع المباريات صعبة لكن المغرب من أصعب المنافسين، لا أعلم الموقف بشأن الحضور الجماهيري لكن من مصلحتنا إقامة المباراة بدون حضور جماهيري، خصوصا أن الإياب سيقام في المغرب.

هل كنت تتمنى وقوع الكونغو في وجه منتخب آخر؟

- لا، لأن كل المباريات صعبة في مرحلة خروج المغلوب، وكوبر كان دائمًا يؤكد لي أن المغرب هو أقوى فريق في كأس الأمم الإفريقية.

وكيف يستعد الكونغو لمواجهة المغرب؟

- في الوقت الحالي، لا توجد أجندة دولية لإقامة معسكر نجهز الفريق من خلاله، أول توقف لدينا في شهر مارس/آذار المقبل، الذي يشهد مواجهتي المغرب، لكننا سندرس المغرب بشكل جيد الآن وبالتأكيد سنبذل أقصى جهد لدينا لبلوغ كأس العالم.

ما رأيك في قرعة منتخب مصر ومواجهته مع السنغال؟

- مواجهة صعبة جدًا وأرفض نغمة أن منتخب مصر، كعبه عالي على منتخبات إفريقيا بحكم تاريخه وما إلى ذلك.

- هذه النغمة سبق ورددناها خلال لقاء غانا في تصفيات مونديال 2014 وخسرنا بنتيجة ثقيلة، لا يوجد شيء اسمه تاريخ في كرة القدم والعبرة دائمًا ببذل الجهد والعرق من أجل تحقيق الأهداف.

ما سبب تألق محمد صلاح تحت قيادة كوبر بخلاف الآن؟

- طريقة كوبر كانت تساعد محمد صلاح مع منتخب مصر وتمنحه الفرصة للانطلاق في المساحات وتوفر له هذه المساحات أيضًا.

وكيف ترى الانتقادات التي يتعرض لها صلاح؟

- هذا أمر وارد في الكرة، لكن ما أؤكد عليه أن صلاح يحاول بذل أقصى جهد، وهو أكثر شخص يرغب في التتويج بكأس الأمم وحصد لقب مع منتخب مصر، لأن هذا الأمر يرفع أسمهمه كثيرا في صراع جائزة البالون دون وجائزة "ذا بيست".

لكن كيروش يلعب بنفس طريقة ليفربول

- هناك فارق كبير في التطبيق بين منتخب مصر وليفربول، مع ليفربول بمجرد أن يتسلم صلاح الكرة ينطلق أرنولد على الطرف في المساحة ويساعد في تفريغ مساحة له وفي نفس الوقت ينطلق فيرمينيو وينطلق أحد لاعبي وسط الملعب للأمام بجانب دخول ماني إلى العمق، إذا مرر أرنولد على سبيل المثال إلى صلاح ولم يتسلم الكرة سيجد خلفه فيرمينيو وإذا لم يتسلم سيجد ساديو ماني.

- كل هذا يحدث بديناميكية وتناغم في كسر من الثانية، لكن مع المنتخب عمر كمال عبد الواحد يقف على الخط بجوار صلاح، ولا يتقدم أحد من لاعبي الوسط ليقوم بدور صانع الألعاب.

- كما أن مصطفى محمد أيضًا يستسلم للرقابة الدفاعية، وأحيانًا يتم استخدام صلاح في عمق الملعب وهذا التوظيف لا يخدمه لأنه يصطدم بالعديد من لاعبي الوسط والدفاع في الفرق المنافسة.

تعليقات Facebook

تعليقات نيوز 24

ads
ads
ads
ads
ads

استطلاع الرأى

هل تتوقع نجاح إيهاب جلال مع منتخب مصر؟

ads
ads