عاجل
الثلاثاء 07 فبراير 2023
رئيس مجلس الادارة
رجب رزق
رئيس التحرير
سامي خليفة
الرئيسية القائمة البحث

طقس الأيام القادمة.. عودة الأمطار وسيطرة للشبورة

نيوز 24

كشفت الهيئة العامة للأرصاد الجوية تفاصيل حالة الطقس ودرجات الحرارة المتوقعة خلال الأيام القادمة.


ويسود طقس خريفي مائل للحرارة نهارا على القاهرة الكبرى والوجه البحري والسواحل الشمالية الغربية وجنوب سيناء وشمال الصعيد، معتدل الحرارة على السواحل الشمالية الشرقية، حار على جنوب الصعيد، مائل للبرودة ليلا على أغلب الأنحاء.

وكشفت خرائط الطقس الخاصة بهيئة الأرصاد الجوية، أنه بداية من اليوم السبت 19 نوفمبر 2022، تشهد الأجواء ارتفاعا في درجات الحرارة بمعدل يتراوح ما بين درجتين إلى 4 درجات مئوية على أغلب الأنحاء لمدة 72 ساعة.


وتوقع خبراء الأرصاد، أن تبلغ درجات الحرارة ذروتها يوم الاثنين القادم 21 نوفمبر لتسجل 32 درجة مئوية جنوب البلاد، فيما تسجل القاهرة 27 درجة مئوية خلال ساعات النهار.

و قالت الدكتورة منار غانم عضو المركز الإعلامي بالهيئة العامة للأرصاد الجوية، إنه نتيجة الاستقرار في الأحوال الجوية، فإن الظاهرة الجوية المؤثرة هي وجود الشبورة المائية التي تظهر في الصباح الباكر، ومع التبريد وهدوء سرعات الرياح ستتكون الشبورة المائية التي تؤدي إلى انخفاض في الرؤية الأفقية على أغلب الطرق الزراعية والسريعة والقريبة من المسطحات المائية.

وأضافت عضو المركز الإعلامي بهيئة الأرصاد الجوية أن هذه الأيام تشهد البلاد حالة من الاستقرار في الأحوال الجوية بجانب ارتفاعات طفيفة في درجات الحرارة وذلك مع وجود مرتفع جوي في طبقات الجو العليا والذي يعمل على زيادة فترة سطوع أشعة الشمس وتلاشي فرص سقوط الأمطار، موضحة أن هذه الأجواء ستمستمر حتى الإثنين المقبل.

وكشفت مسئولة الأرصاد الجوية أن العظمى على القاهرة الكبرى تتراوح بين الـ 26 والـ 27 درجة مئوية فترة النهار، حيث يسود طقس مائل للحرارة على أغلب مناطق الجمهورية، أما بالنسبة لفترات الليل ومع غياب أشعة الشمس وخاصة في الساعات المتأخرة من الليل والصباح الباكرسيسود طقس مائل للبرودة على كافة أنحاء الجمهورية.


ولفتت مسئولة الأرصاد إلى أنا الظاهرة الجوية المؤثرة خلال الـ 72 ساعة القادمة هي ظاهرة الشبورة المائية والتي تؤدي لانخفاض الرؤية الأفقية على الطرق الزراعية السريعة والقريبة من المسطحات المائية، مشيرة إلى أنه مع يوم الثلاثاء القادم ستبدأ درجات الحرارة في الانخفاض تدريجيًا لتعود لمعدلاتها بجانب عودة فرص الأمطار خاصة على المناطق الساحلية.