عاجل
الأربعاء 24 أبريل 2024
رئيس مجلس الادارة
رجب رزق
رئيس التحرير
سامي خليفة
الرئيسية القائمة البحث

وزير التنمية المحلية يبحث مع محافظ المنوفية استعدادات المحافظة لاستقبال شهر رمضان

جانب من الحدث
جانب من الحدث

 

عقد اللواء هشام آمنة وزير التنمية المحلية ، إجتماعاً بعد ظهر اليوم مع اللواء إبراهيم أبوليمون محافظ المنوفية، بمقر الوزارة بالحي الحكومي بالعاصمة الإدارية الجديدة، في إطار متابعة وزارة التنمية المحلية لتكليفات الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء خلال اجتماع مجلس المحافظين الاخير، وكذا متابعة آخر مستجدات تنفيذ المشروعات التنموية والخدمية الجاري تنفيذها على أرض المحافظة.

وفي مستهل اللقاء، تابع اللواء هشام آمنة مع اللواء إبراهيم أبوليمون تنفيذ التكليفات الصادرة عن اجتماع مجلس المحافظين الأخير برئاسة رئيس مجلس الوزراء  ،حيث أكد وزير التنمية المحلية على ضرورة توفير السلع الأساسية المختلفة للمواطنين وخاصة احتياجاتهم فى شهر رمضان المبارك  وأهمية الحفاظ على توازن الأسعار، بما يُلبي احتياجات المواطنين من هذه السلع، مُشيرًا إلى أهمية التوسع في إقامة معارض "أهلًا رمضان" وكذا مبادرة "كلنا واحد"علي أرض المحافطة لتوفير السلع المختلفة للمواطنين بأسعار مناسبة، وكذا شوادر بيع اللحوم  والتأكد من تغطيتها لجميع أنحاء مراكز وقرى المحافظة وتقديم كل الدعم والتسهيلات اللازمة فى هذا الشأن .

وأشار وزير التنمية المحلية إلى أهمية رفع درجة استعداد محافظة المنوفية لاستقبال شهر رمضان المعظم  وتكثيف الأجهزة التنفيذية للقيام بالحملات الرقابية اليومية على كافة الأنشطة والمرور بصفة مستمرة على الأسواق والشوادر ومنافذ بيع وتخزين السلع الغذائية الثابتة والمتحركة، وتشديد الرقابة على المطاحن والمخابز البلدية ومستودعات الدقيق والبوتاجاز خاصة في القرى والمناطق الأكثر احتياجاً ، وذلك للتأكد من توافر كافة السلع الغذائية للمواطنين، إضافة إلى التأكد من وجود بيان بأسعار السلع التي يتم بيعها سواء بالشوادر أو المحلات أو السلاسل التجارية والالتزام بتلك الأسعار، والتفتيش على السلع المعروضة للتأكد من صلاحياتها ومراقبة جودتها ومطابقتها للاشتراطات الصحية، واتخاذ كافة الإجراءات الرادعة حيال من يقومون باحتكار أو تخزين للسلع والمواد الغذائية بهدف رفع أسعارها، وإعادة طرح السلع التي يتم مصادرتها بالمنافذ .

ومن جانبه.. أكد اللواء إبراهيم أبو ليمون على استمرار جهود المحافظة استعداداً لشهر رمضان المبارك والعمل على توفير السلع الغذائية والمتطلبات الأساسية للمواطنين بأسعار مناسبة  والتصدي لكافة الممارسات الاحتكارية والقضاء علي جشع التجار ومنع استغلال المواطنين، مشيرا إلى أنه تم فتح عدد كبير من منافذ "أهلا رمضان" في كافة أنحاء المحافظة مما كان لها الأثر الكبير في تخفيف الأعباء عن كاهل المواطنين، كما وجه رؤساء الوحدات المحلية بالتواجد الميدانى والمرور الدورى على كافة المنافذ والمعارض لمتابعة الأسعار وتوافر السلع، فضلاً عن المتابعة المستمرة للحالة العامة لمنظومة النظافة ورفع كافة الإشغالات التى تعوق حركة المواطنين وتجميل الشوارع والميادين الرئيسية حفاظاً علي المظهر الجمالي والحضاري.

وتطرق اللقاء إلي استعراض آخر المستجدات الخاصة بمشروعات البرنامج القومي لتطوير الريف المصري ضمن المبادرة الرئاسية «حياة كريمة»، والتي يجري تنفيذها على أرض المحافظة، ومتابعة معدلات تنفيذ المشروعات الجارية والتي تمس حياة المواطنين لسرعة الانتهاء منها في التوقيتات الزمنية المحددة وتذليل أي عمليات تواجه عمليات التنفيذ لدخول تلك المشروعات الخدمة أمام المواطنين، وأكد اللواء هشام آمنة أن المبادرة الرئاسية "حياة كريمة " من أهم المشروعات القومية الكبري التي توليها الدولة اهتمامًا كبيرا في ظل توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، بالمتابعة المستمرة والدورية للمشروع القومى "حياة كريمة" على أرض الواقع، حيث تعمل الحكومة بكافة أجهزتها على تقديم أفضل الخدمات للمواطنين بكافة القطاعات الخدمية تحقيقاً لاستراتيجية مصر 2030 وتنفيذاً لخطط التنمية المستدامة.

و أشار محافظ المنوفية إلى الجهود التي بذلتها الأجهزة التنفيذية بالمحافظة لدفع عجلة العمل للمشروعات المنتهية والجاري تسليمها بقري المرحلة الأولى للمحافظة بمبادرة حياة كريمة،  والعمل على تسليمها تمهيدا لدخولها الخدمة، كما يتم العمل علي تلافي كافة الملاحظات والعمل على تذليل العقبات لضمان الانتهاء منها بأسرع وقت ممكن، كون القطاع الصحي أحد المحاور الرئيسية للجمهورية الجديدة للارتقاء بمستوى الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين تنفيذا لتوجيهات القيادة السياسي

كما بحث وزير التنمية المحلية مع محافظ المنوفية جهود تحسين مستوى النظافة في شوارع المحافظة ، وتنفيذ منظومة المخلفات الجديدة وتوفير الموارد المالية اللازمة لشراء المعدات والاحتياجات وتحسين جودة خدمة الجمع المنزلى للقمامة بالإضافة إلى دعم المحافظة خلال شهر فبراير الماضى بعدد من المعدات والآلات المستخدمة فى المنظومة ، ولفت وزير التنمية المحلية، إلى الإهتمام الذي توليه الوزارة لتطوير المنظومة المتكاملة للمخلفات الصلبة الجديدة بمحافظة المنوفية، حيث يبلغ حجم الاستثمارات المُقدمة لتطوير المنظومة المتكاملة لإدارة المخلفات بالمحافظة 256 مليون جنيه، ويأتي ذلك تنفيذًا لتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسى رئيس الجمهورية حول رفع كفاءة المنظومة، والتغلب على مشاكل تراكم المخلفات والتخلص الآمن منها، ووقف التدهور البيئي.

وأكد محافظ المنوفية على أن هناك متابعة ميدانية لمنظومة النظافة ومراجعة دورية لعقود الجمع المنزلي بنواحي المحافظة لتقييم أداء الشركات العاملة في هذا المجال ومتابعة رفع تجمعات القمامة من صناديق القمامة أمام الوحدات السكنية والمحلات التجارية بنطاق المحافظة، فضلا عن المتابعة المستمرة للسيارات المحملة بالتراكمات ومراجعة خطوط السير ومراقبة جميع الأوزان أثناء نقلها إلى المدفن الصحي والتأكد من تشميع السيارات جيداً حفاظاً على الطرق العامة والبيئة، مقدماً شكره وتقديره لوزير التنمية المحلية لدعمه المستمر في تنفيذ خطط المحافظة للنهوض بقطاع تحسين البيئة والنظافة على أرض المحافظة

وتم خلال اللقاء متابعة تنفيذ المشروعات الجارى تنفيذها على أرض المحافظة خاصة في القطاعات الخدمية التى تهم المواطنين وتذليل أية معوقات أو عقبات تواجه تنفيذ المشروعات الاستثمارية بالمحافظة، وشدد وزير التنمية المحلية على التنسيق الكامل بين مديريات الخدمات والوحدات المحلية بالمحافظة بشأن سرعة إنجاز المشروعات الجاري تنفيذها عليها حفاظاً على الإنفاق العام، موجهاً بضرورة عرض موقف الخطة الاستثمارية ومعوقات التنفيذ أول بأول لمناقشتها واتخاذ القرارات اللازمة، وكذا نسب التنفيذ بمختلف قطاعات المحافظة.

وأكد محافظ المنوفية علي حرصه الدائم علي إشراك قطاع منظمات المجتمع المدني والقيادات الشبابية والنسائية وذوي الهمم للاستماع إلى آرائهم ومقترحاتهم حول تنفيذ آليات الخطة الاستثمارية وتحديد الأولويات في تنفيذ مشروعات الخطة لتلبية احتياجات ومتطلبات المواطنين بهدف إحداث نقلة نوعية شاملة بمستوى القطاعات المختلفة ، وحرصه أيضاً علي المتابعة الميدانية لكافة المشروعات المنفذة التي تتم على أرض الواقع والتواصل المباشر مع الشركات لتقديم الدعم اللوجستي وتذليل العقبات لنهو المشروعات وفق البرنامج المخطط.

كما استعرض اللقاء جهود توفير فرص عمل للشباب في قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر خاصة من خلال مشروعك وصندوق التنمية المحلية والإجراءات التى تم اتخاذها لتعزيز آفاق الاستثمار بالمحافظة .

واختتم اللقاء بتناول جهود المحافظة في تنفيذ أعمال المرحلة الثانية من الموجة ال ٢٢لإزالة التعديات على أملاك الدولة والأراضى الزراعية بمختلف جهات الولاية، ووجه وزير التنمية المحلية باستمرار التركيز على حالات التعدي بالبناء على الأراضي الزراعية، وعدم السماح بعودة التعديات على أراضي أملاك الدولة والأراضي الزراعية التي تمثل تحديا صارخا لإرادة الدولة، والمرور على الأراضي المستردة بصفة مستمرة لعدم تمكين المعتدين من استكمال أعمال البناء، مع العمل على سرعة إزالة أية تعديات في المهد .

وثمن اللواء هشام آمنة الجهود المبذولة من محافظة المنوفية خلال أعمال المرحلة الأولى والثانية من الموجة ال٢٢فى التصدى لحالات التعديات والإزالة الفورية فى المهد واتخاذ كافة الإجراءات الرادعة تجاه المخالفين حفاظاً على مقدرات الدولة وفقاً لأحكام القانون.

وأشار اللواء إبراهيم أبو ليمون إلي أن المحافظة تمكنت خلال المرحلة الأولى من الموجة ال ٢٢ إزالة 396 حالة تعدي تنوعت ما بين إزالات لبناء بدون ترخيص وبناء مخالف ومتغيرات مكانية وتعدي، مشددا على رؤساء الوحدات المحلية في أعمال المرحلة الثانية  للموجة ال٢٢ بالمتابعة المستمرة والدقيقة لمنظومة المتغيرات المكانية ورصد أية حالات تعدي جديدة على المجاري المائية وأملاك الدولة والأراضى الزراعية وعدم السماح بعودة التعديات مرة أخرى وتحرير محاضر تبوير لضمان عدم تمكين المعتدين من استكمال أعمال البناء وذلك بالتنسيق الكامل مع الجهات الأمنية ، مؤكداً على أنه سيتم تقييم أداء رؤساء الوحدات المحلية وفقاً لنسب الإنجاز وتنفيذ المستهدف بالموجة، مؤكد المحافظة مستمرة بكل حزم في رصد وإزالة كافة حالات التعدي لتحقيق الخطة المستهدفة وفق الجداول الزمنية المحددة .