عاجل
الأحد 05 فبراير 2023
رئيس مجلس الادارة
رجب رزق
رئيس التحرير
سامي خليفة
الرئيسية القائمة البحث

رئيس وزراء الهند يصدر بيانًا بمناسبة تولي بلاده رئاسة مجموعة الـ 20

نيوز 24

أصدر ناريندرا مودي، رئيس وزراء الهند، بيانًا، اليوم الخميس، بمناسبة بدء رئاسة الهند مجموعة العشرين (G20). ومن جانبها وزعت سفارة الهند بالقاهرة البيان على الصحف ووسائل الإعلام المصرية.

وقال ناريندرا مودي في البيان إن الرئاسات السابقة وعددها 17 لمجموعة العشرين قد حققت نتائج مهمة على صعيد ضمان الاستقرار الكلي للاقتصاد وترشيد الضرائب الدولية وتخفيف عبء الديون على البلدان، بالإضافة إلى العديد من النتائج الأخرى، لافتًا إلى أن بلاده سوف تستفيد من تلك النتائج وتبني عليها.

وأضاف "مودي" أنه مع تولي الهند لهذا الدور المهم - رئاسة مجموعة العشرين - يطرح تساؤل مهم هو: هل يمكن لمجموعة العشرين المضي قدمًا وتحفيز تحول عقلي أساسي لصالح البشرية أجمعها؟. وتابع: "أعتقد أننا فعلًا نستطيع"، موضحًا: "شكلت عقلياتنا من خلال ظروفنا على مر التاريخ ودائمًا ما كانت البشرية تعيش في ندرة، وقد حاربنا من أجل موارد محدودة لأن بقائنا يعتمد على حرمان الاخرين منها وعلى النحو الذي الذي أصبحت معه المواجهة والمنافسة بين الأفكار والأيديولوجيات والهويات هي القاعدة".

وأكد رئيس وزراء الهند أنه لسوء الحظ لا تزال البشرية محاصرة في نفس عقلية المحصل الصفري حتى اليوم، لافتًا إلى أن ذلك يتضح عندما تتقاتل البلدان على الأراضي أو الموارد، أو عندما يتم تسليح الإمدادات من السلع الأساسية، أو أيضًا عندما يخزن عدد قليل من اللقاحات حتى يعيش المليارات في خطر.

وأشار إلى أن البعض قد يجادلون بأن المواجهة والجشع مجرد طبيعة بشرية، مبديًا اعتراضه على ذلك، حيث أوضح أن البشر إذا كانوا يتصفون بالأنانية بطبيعتهم فما الذي يفسر الجاذبية الدائمة للعديد من التقاليد الروحية التي تدافع عن الوحدة الأساسية لنا جميعًا؟.

كما أكد ناريندا مودي على أن الهند سوف تعمل خلال رئاستها لمجموعة العشرين على تعزيز الشعور العالمي بالوحدة، مضيفًا أن شعار بلاده خلال رئاسة لـ G20 هو: "أرض واحدة، عائلة واحدة، مستقبل واحد".

ولفت إلى أن الهند أخذت في اعتبارها عند صياغة هذا الشعار التغييرات الأخيرة في الظروف البشرية، وقال في هذا الصدد: اليوم لدينا الوسائل لإنتاج ما يكفي لتلبية الاحتياجات الأساسية لجميع الناس في العالم. اليوم لسنا بحاجة للقتال من أجل بقائنا ولا يجب أن يكون عصرنا عصر الحرب. اليوم يمكن حل أكبر التحديات التي نواجهها مثل تغير المناخ، والإرهاب، والأوبئة، ليس من خلال محاربة بعضنا البعض، ولكن فقط من خلال العمل معًا".

كذلك فقد لفت إلى أنه لحسن الحظ، توفر تكنولوجيا اليوم الوسائل لمعالجة المشكلات على نطاق البشرية، كما تثبت العوالم الافتراضية الضخمة قابلية التوسع في التقنيات الرقمية.

وتطرق "مودي" في البيان إلى وضع بلاده مصرحًا: "الهند تسكن فيه سدس البشرية مع تنوعها الهائل في اللغات والأديان والعادات والمعتقدات والتقاليد"، معتبرًا أن الهند تعد نموذجًا مصغرًا للعالم.

وقال أيضًا إن الهند اليوم أسرع الاقتصادات الكبرى نموًا، مضيفًا أن ذلك يحدث نتيجة تبني الحكومة نموذجًا يركز على المواطن من خلال رعاية المواطنين الأكثر تهميشًا ورعاية العبقريات الإبداعية والموهوبين.

وشدد رئيس وزراء الهند على أن بلاده حاولت أن تجعل التنمية الوطنية حركة شعبية يقودها المواطنون، وليست تنمية على غرار نماذج التنمية التي يتم تمريرها من أعلى إلى أسفل.

وأشار ناريندرا مودي إلى أن الهند حققت تقدمًا ثوريًا في مجالات متنوعة مثل الحماية الاجتماعية والشمول المالي والمدفوعات الإلكترونية، مستفيدةً بذلك من التكنولوجيا في إنشاء سلع عامة رقمية منفتحة وشاملة وقابلة للتشغيل البيني، مؤكدًا أنه لكل هذه الأسباب يمكن أن توفر الهند رؤى للحلول العالمية الممكنة.

وكشف عن أن بلاده سوف تقدم خلال رئاستها مجموعة العشرين تجاربها ودروسها ونماذجها كقوالب ممكنة للآخرين ولا سيما العالم النامي.

كما كشف عن بلاده سوف تسعى إلى نزع الطابع السياسي عن الإمداد العالمي بالأغذية والأسمدة والمنتجات الطبية حتى لا تؤدي التوترات الجيوسياسية إلى أزمات إنسانية.