عاجل
الثلاثاء 07 فبراير 2023
رئيس مجلس الادارة
رجب رزق
رئيس التحرير
سامي خليفة
الرئيسية القائمة البحث

هل يهدد لقاح كورونا خصوبة الرجل والمرأة؟.. رد نهائي من "المصل واللقاح"

 الدكتور مصطفى المحمدي
الدكتور مصطفى المحمدي

أكد الدكتور مصطفى المحمدي، مدير عام التطعيمات بالمصل واللقاح، أنه لا توجد دراسة علمية موثقة أو بحث علمي معتمد قدم دليلًا على أن لقاح فيروس كورونا يؤثر على خصوبة الرجل أو المرأة.

كما أوضح أن آلية عمل اللقاح لا يتداخل فيها الجهاز التناسلي في الرجل أو المرأة، وإنما هو مجرد مادة تستخدم في تحفيز جهاز المناعة لإحداث استجابة مناعية في مواجهة مرض ما دون تدخل لأجهزة أخرى من الجسم.

كما أكد «المحمدي» خلال مقطع فيديو نشرته وزارة الصحة عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» أن لقاح فيروس كورونا معني بجهاز المناعة ولا يمتد تأثيره سواء الإيجابي أو السلبي للجهاز التناسلي، وبالتالي لا مجال للتأثير على خصوبة الرجل أو المرأة من تلقي لقاح كورونا.

وحول إمكانية تلقي الحوامل والمرضعات للقاح فيروس كورونا ومدى أمانه بالنسبة لهم، أكد مدير عام التطعيمات بالمصل واللقاح أنه لا توجد خطورة على الحامل إذا تلقت لقاح فيروس كورونا في الوقت الحالي وفي أثناء فترة الحمل، موضحًا أن الدراسات التي أجريت في هذا الإطار أثبتت فاعلية وأمان اللقاح على الحوامل، كما أن اللقاح لا يشكل أي خطر على المرضعات أو على الطفل الرضيع حسب ما أكد دكتور مصطفى المحمدي.

وحول مدى ملائمة لقاح فيروس كورونا لمرضى الحساسية أكد «المحمدي» أن الحساسية الوحيدة التي تتعارض مع لقاح فيروس كورونا، هي وجود حساسية مفرطة من اللقاح ذاته تم اكتشافها بعد تلقي جرعة سابقة، أو المعاناة من حساسية تجاه أحد مكونات اللقاح، مؤكدًا أنها حالات نادرة جدًا.

أما باقي الأنواع الأخرى من الحساسية من الطعام أو الأدوية أو الصدر أو الجلد، أوضح مدير عام التطعيمات بالمصل واللقاح، أنها لا تتعارض مع تلقي لقاح فيروس كورونا، وكل من يعاني من أيًا من هذه الأنواع من الحساسية متاح له تلقي اللقاح بفاعلية وأمان.

وفي إطار متصل كانت وزارة الصحة قد أكدت عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» أن التطعيم ضد فيروس كورونا، عبارة عن «شكة بسيطة» لكنها تمثل فارق كبيرة على صحة وحياة الأشخاص، خصوصًا المصابين بالأمراض غير السارية، مثل مرضى القلب والجهاز التنفسي والسرطان وغيرهم من مرضى السكر والكلى، لما يوفره لقاح فيروس كورونا لهم من حماية من المضاعفات في حالة الإصابة بالفيروس، والذي يتعرضوا للإصابة به بشكل أكبر نظرًا لوضعهم الصحي.