عاجل
الإثنين 06 فبراير 2023
رئيس مجلس الادارة
رجب رزق
رئيس التحرير
سامي خليفة
الرئيسية القائمة البحث

"كفاية خناق".. نهاية الخلاف بين آمبر هيرد وجوني ديب

آمبر هيرد وجوني ديب
آمبر هيرد وجوني ديب

 

أعلنت الممثلة الأمريكية آمبر هيرد، بطلة فيلم "أكوامان"، وضعها حدا لأزمة استئناف مقاضاة طليقها النجم الشهير جوني ديب، بعد إدانتها بالتشهير.


وكان جوني ديب رفع دعوى قضائية ضدها مقابل 50 مليون دولار، بدعوى التشهير والادعاء بسبب مقال رأي نشرته زوجته السابقة آمبر هيرد عام 2018 وصفت فيه نفسها بـ"ضحية العنف المنزلي" دون ذكر اسم "ديب"، غير أن الأخير في دعواه اعتبر نفسه المقصود بممارسة العنف، وأكد أنه أثر بالسلب على حياته الشخصية والمهنية.


وفي نهاية المحاكمة، صدرت أوامر لآمبر هيرد بدفع 10 ملايين دولار لزوجها السابق.

 

نهاية خلاف آمبر هيرد وجوني ديب

وقامت الممثلة الأميركية آمبر هيرد، بنشر تدويني عبر موقع التواصل الإجتماعي" تويتر"، " أنها اختارت هذا الحل بعدما أن فقدت الثقة في النظام القانوني الأمريكي، مشيرةً إلى أنه حتى ولو نجح طلب الاستئناف الذي قدمته للمحاكم في الولايات المتحدة، فإن أفضل نتيجة ستكون إعادة المحاكمة، وهي ببساطة لا تستطيع المرور بكل ما مرّت فيه سابقًا خلال المحاكمة العلنية".
 

واستكملت آمبر هيرد: "لقد دافعت عن حقي، وبفعل ذلك تدمرت حياتي"، مضيفةً أن التشهير الذي واجهته على وسائل التواصل الاجتماعي كان نسخةً مضخمة من الطريقة التي يتم بها إعادة إيذاء النساء في كل أنحاء العالم.

صرح محامو النجم العالمي لـ "بي بي سي"، إن الممثلة الأميركية آمبر هيرد ستدفع ما قيمته مليون دولار (820 ألف جنيه إسترليني) لجوني ديب من أجل تسوية دعوى التشهير.
 

وأكدوا محامو ديب في بيانٍ لهم، أنهم سعداء للغاية "بإغلاق الباب رسميًا في هذا الفصل المؤلم لموكلهم المحبوب"، مضيفين أن الممثل سيتبرع بتسوية قدرها مليون دولار لعدد من الجمعيات الخيرية.
 

ويذكر أن المحاكمة المتلفزة بين الثنائي، قد استمرت ستة أسابيع واجتذبت مشاهدةً جماهيريةً على نطاقٍ واسع وتحولت إلى قضية رأي عام، حيث قدم الزوجان السابقان، اللذين انفصلا في عام 2017، روايات مختلفة تمامًا عن علاقتهما التي استمرت خمس سنوات، واتهم كلاهما الآخر بسوء السلوك والعنف.

ونفى حينها ديب بشدة شهادة هيرد، التي زعمت فيها أنه عرّضها للاعتداء العاطفي والجسدي خلال فترة زواجها منها، مشيرًا إلى أنها أساءت لسمعته وشهرّت به من خلال ظهورها بموقف المرأة المظلومة والمعنّفة.

وانحازت وقتها هيئة المحلفين إلى ديب، ومنحته 15 مليون دولار (12 مليون جنيه إسترليني) كتعويض، قبل أن يتم تخفيضه إلى 10 مليون دولارٍ أميركي.


وآمبر هيرد ولدت في 22 أبريل 1986 وهي ممثلة أمريكية التحقت بأكاديمية سانت مايكل الكاثوليكية في أوستن بتكساس حتى المرحلة الإعدادية، ثم تركتها للعمل في هوليوود. 

 

لعبت آمبر هيرد أدواراً ثانوية في عديد من البرامج التلفزيونية والأفلام، ربما كان أشهر أدوارها دور غريتا ماثيوز في برنامج تلفزيون ذا سي دبليو بعنوان "Hidden Palms". كما لعبت الدور الرئيسى (وشخصية العنوان) في جميع الأولاد يحبون ماندي لين، الذي عرض لأول مرة في مهرجان تورونتو السينمائي الدولي في عام 2006 ثم عرض مسرحيا عام 2008.
 

ظهرت آمبر هيرد أيضا على غلاف مجلة Maxim ، ولعبت دور صديقة سيث روجن في "Pineapple Express"، وشاركت آمبر هيرد في العرض السينمائي لرواية The Informers لبريت ايستون اليس.