عاجل
السبت 28 يناير 2023
رئيس مجلس الادارة
رجب رزق
رئيس التحرير
سامي خليفة
الرئيسية القائمة البحث

القصة الكاملة للهجوم على الشعراوي.. هكذا دافع عنه المصريون

الشيخ محمد متولي
الشيخ محمد متولي الشعراوي

انتفض عدد كبير من المصريين للدفاع عن الشيخ محمد متولي الشعراوي، بعدما تعرض لهجوم واسع خلال الساعات القليلة الماضية، واتهامه بالتطرف والترويج للإرهاب.

 

وكانت انتشرت حالة من الجدل عبر مواقع التواصل الاجتماعي بعد الإعلان عن تقديم مسرحية عن الشيخ محمد متولي الشعراوي على خشبة المسرح القومي، وانتشرت أراء كثيرة جول مجموعة من المؤيدين ومجموعة أخرى من المعارضين.
 

دفاع عن الشعراوي 

وقال اللواء ماجد مصطفى نوح قائد الأمن المركزي السابق في مصر: "موضوع غريب هو اية حكاية التعريض بالشيخ الشعراوي بداية من وزيرة الثقافة اللي كالعادة محدش يعرفها مرورا بأحد الفنانين من الصف التاني ويمكن بعد كده ثم كالعادة إبراهيم عيسي، ما هو السبب في هذا التوقيت.. الشيخ الشعراوي لك أن تقبل ما يقوله أو لا لكن هذا الرجل قدم خدمة عظيمة لبسطاء المسلمين وكان حائط صد لأفكار الجامعات الجهادية وإنجازاته العلمية لا يجهلها أحد..".

وقال الإعلامي المصري أنور هواري: "سمعت ، الآن ، فضيلة الشيخ الشعراوي رحمه الله ، على إذاعة القرآن الكريم ، يفسر بعض الآيات من سورة النحل ، مهيمن على فكرته ولغته ، ومنهما يهيمن على جمهوره".
 

وتابع: "يعبر - بذكاء - عن الطبقة الوسطى الريفية التي صعدت ثم تصدرت في النصف الثاني من السبعينيات ، مزيج عبقري من علم الأزهر ، وطبائع الريف ، وفوائض العمل في الخليج ، وانكسار الفكر القومي ، وتراجع الدور المصري ، وغلبة ثقافة القرية على ثقافة المدينة ، وانتصار يمين السلطة على يسارها ، في لحظة انطفأت فيها روح الحداثة الغربية . وأوضح الإعلامي المصري: "هو - بمفرده - منتج لخطاب ديني اجتماعي سياسي ثقافي غير مسبوق ، ليس مجرد داعية يمارس الوعظ الديني ، بل هو صاحب مشروع بديل. (جدير بالدراسة العميقة لفكره وجمهوره وحقبته وتأثيره الذي لم ينقطع بوفاته عليه الرحمة والرضوان)".

 

وأعرب الناقد الفني طارق الشناوي عن استغرابه مما قِيل من جانب أهل الشيخ الراحل محمد متولي الشعراوي، مؤكدا أنه ليس خائفا من الدعوى القضائية المقدمة ضده.
 

وقال  طارق الشناوي، إنه ليس خائفا من الدعوى القضائية التي ينوي تقديمها أهل الشيخ الشعراوي، لافتا إلى أنه على حق، معلقا: أنا مستغرب بس من أهل الشيخ الشعراوي اللي قالوا هنرفع دعوة قضائي عليا.
 

وأضاف الشناوي: دا مش خوفا من الدعوى، لا أنا هقف أمام القاضي وأدافع عن نفسي لأني على حق، ولكن أنا بستغرب إنهم مش قادرين يتقبلوا فكرة إن حد ينتقد الشعراوي وأفكاره، ودا غير لما انتقد إنسان الشعراوي.
 

وواصل طارق الشناوي حديثه قائلا: الشعراوي كإنسان، هو من أكثر الشخصيات اللي كانت بتتمتع بالكارزما وخفة الظل، هو شخصية خفيفة الظل وجذاب، لكن الجاذبية وخفة الظل والذكاء روج من خلالهم أفكار دمرت المجتمع.
 

وأكمل: لازم نتقبل فكرة تقبل اختلاف الرأي، أحنا يجب أن نتعلم إنه لا يوجد قدسية للإنسان، وأهل الشعراوي لهم كل الاحترام، بس ليه يرفعوا عليا دعوى قضائية وأنا مابتكلمش عليه كـ إنسان.
 

وأردف: يعني فيه فرق إنك تنتقد مقال ليا وإنك تنتقدني، من حقك تنقد مقال ليا بس مش من حقك تنتقدني، وأنا عملت كدا، أنا انتقدت بعض شكاوى وأفكار الشيخ الشعراوي فقط لا غير، ولن انتقده كـ إنسان، ومش بس أهله لا دا في ناس عادية هاجموني بجَرامة، في ناس كتير شتمتني على السوشيال ميديا.
 

واختتم طارق الشناوي حديثه قائلا: لازم نتخلص من الحاجات دي، طبيعي إننا نختلف فكريًا ولكن لا نغتال الآخر عشان مختلفين معاه، وأي حد معترض على رأيي في الشيخ الشعراوي، من حقه بس مش من حقه يتهمني أنا بأي شئ.
 

وكلفت أسرة الشيخ الشعراوي المحامي سمير صبري برفع دعوى قضائية، وتقديم بلاغ للنائب العام ضد الناقدة ماجدة خير الله، مثلما تقدموا ببلاغ مماثل للنائب العام ضد الناقد طارق الشناوي لإساءته للراحل أيضًا.
 

وقال المحامي سمير صبري  إنه سيتوجه بتقديم بلاغ للنائب العام يوم السبت المقبل الموافق 7 يناير، كما سيقوم برفع دعوى رسمية في وقت لاحق.