عاجل
الجمعة 19 أبريل 2024
رئيس مجلس الادارة
رجب رزق
رئيس التحرير
سامي خليفة
الرئيسية القائمة البحث

رئيس الوزراء يتفقد النُزل البيئي الجديد ومركز الزوار الجديد

أرشيفية
أرشيفية

          في أثناء جولته اليوم بمدينة سانت كاترين لتفقد مشروع تطوير " موقع التجلي الأعظم فوق أرض السلام"، توجه الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، ومرافقوه، لتفقد إنشاء النُزل البيئي الجديد بالمشروع، وكذا مركز الزوار الجديد بالمدينة.
      وأوضح الدكتور عاصم الجزار، وزير الاسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، أن النُزل هو "امتداد" بمنطقة وادي الراحة على مساحة 39500 م2، ويتكون من 7 مبان بإجمالي 192 غرفة فندقية بيئية، ومطعم لكل مبنى، بجانب مبنى استقبال مركزي، بالإضافة إلى إنشاء الحديقة الصحراوية بمحازاة سفح الجبل لتربط النُزل البيئي الجديد بالفندق الجبلي.
   وأوضح اللواء/ محمود نصار، رئيس الجهاز المركزي للتعمير، أن مشروع النزل الجديد يشمل إنشاء ممشي ( درب موسي) ليحاكي المسار التاريخي لسيدنا موسي، عبر وادي الراحة وصولاً لجبل التجلي، بالإضافة إلى تطوير عدد 70 شاليهًا بالنزل البيئي القائم، حيث يشمل مشروع "التجلي الأعظم" تطوير النزل البيئي القائم بطاقة ٧٤ غرفة وجناحا فندقيا، والنُزل البيئي الجديد بطاقة فندقية ٢١٦ غرفة فندقية.
 وعقب ذلك، توجه رئيس مجلس الوزراء ومرافقوه لتفقد موقع إنشاء " مركز الزوار الجديد"، حيث أوضح اللواء محمود نصّار أن مشروع إنشاء "مركز الزوار الجديد" يأتي على مساحة 3170م2، مضيفا أن المركز يُمثل نقطة استقبال وتوجيه محورية للسائح والزائر من خلال مبنى حديث، إذ يشمل المركز صالة استقبال ومعلومات، ومحلات هدايا تذكارية، ومكاتب إدارية، ومكاتب حجز رحلات وطيران، ومطعم وكافيتريا، وصيدلية، وقبة سماوية لمشاهدة أفلام ثلاثية الأبعاد عن التاريخ التراثي والروحاني لسانت كاترين.
   كما أشار رئيس الجهاز إلى أن المركز يضم أيضًا بحيرة صغيرة، وحديقة تضم نقطة استقبال، ومناطق انتظار مُنظمة للسيارات والأتوبيسات والعربات الكهربائية، ومنطقة أخرى للاستجمام.
  وخلال تواجده بالمركز، استمع رئيس الوزراء إلى شرح حول المنتجات الشعبية التي تضمها الأسواق التي تشمل الأعشاب، والمشغولات اليدوية، وفواكه مجففة، والخضار المجفف، والحبق، وكلها منتجات صحية تروى بمياه الأمطار، وتتفرد به المنطقة، بالإضافة إلى الزيوت، والعسل الجبلي، حيث أكد العارضون حرصهم على تقديم منتجات بجودة عالية تليق بمكانة سانت كاترين وتعبر عن ثقافتها.