عاجل
السبت 13 أبريل 2024
رئيس مجلس الادارة
رجب رزق
رئيس التحرير
سامي خليفة
الرئيسية القائمة البحث

وزير التعليم العالي يبحث مع سفيرة البحرين سبل التعاون المشترك

جانب من الحدث
جانب من الحدث

 

استقبل الدكتور أيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي، السيدة/ فوزية بنت عبد الله سفيرة مملكة البحرين بالقاهرة، وذلك بمجمع التعليم الخاص بالقاهرة الجديدة، بحضور د. شريف صالح القائم بأعمال رئيس قطاع الشئون الثقافية والبعثات.

أكد الوزير فى بداية الاجتماع على عمق علاقات الأخوة والصداقة التى تربط بين مصر ومملكة البحرين، لافتًا إلى حرص مصر على دعم علاقاتها بالأشقاء من الدول العربية، وتعظيم جوانب التعاون معهم، وتقديم كافة أشكال الدعم للطلاب من الأشقاء العرب الدارسين فى الجامعات المصرية، مشيدًا بحجم الصداقة والمودة التى تربط بين مصر والبحرين ، على المستويين الرسمي والشعبي.

وبحث الوزير مع السيدة فوزية زيادة التبادل الطلابي، وبخاصة فى مرحلة الدراسات العليا والبرامج التدريبية، وكذا مناقشة عقد منتدى مشترك مصري بحريني لبحث أوجه التعاون الممكنة فى المجالات التعليمية والبحثية، والتخصصات الدراسية التى تحتاجها البحرين،  وتنظيم فعاليات مصرية في البحرين لتوسيع التعارف بين الجامعات المصرية ونظيراتها البحرينية وزيادة فرص عقد الشراكات بين الجانبين.

وأشار دكتور عاشور إلى الإستراتيجية الوطنية للتعليم العالي والبحث العلمي، والتى من ضمن أهدافها تعزيز التعاون الدولي والتوسع فى عقد الشراكات مع كل دول العالم، وتدويل منظومة التعليم العالي المصرية، مشيرًا إلى عقد مصر عدد من المنتديات المشتركة مع الدول المتميزة فى التعليم العالى كان آخرها المنتدى المصري المجري، لافتًا إلى أن الجهود المصرية لتطوير  المنظومة التعليمية أسفرت عن توسع كبير فى إنشاء  أفرع الجامعات الأجنبية، فضلا عن التوسع الذي قامت به الحكومة المصرية فى إنشاء الجامعات الأهلية والتكنولوجية، بما يجعل من مصر وجهة تعليمية رائدة فى مستوى الخدمات التى تقدمها، إلى جانب تطوير منظومة البحث العلمي وتوجيهها نحو البحوث التطبيقية التى تخدم الصناعة والمجتمع.

وخلال اللقاء تشاور الجانبان حول تطوير آليات عمل لدعم التعاون بين البلدين خاصة في مجال التعليم العالي والبحث العلمي، وكذلك تفعيل   التعاون فى البرامج الدراسية والتخصصات ذات الاهتمام المشترك.

كما تناول الاجتماع زيادة التعاون فى مجال البحث العلمي فى المجالات ذات الاهتمام المشترك، والتعاون لتنفيذ بحث علمي يلبي احتياجات التنمية في البلدين، خاصة مع ما تواجهه المنطقة العربية من تبعات التحديات العالمية في التغيرات المناخية، وكذا بحث زيادة استقبال الطلاب الوافدين للدراسة فى مرحلة البكالوريوس أو الدراسات العليا والبرامج التدريبية.

وأشار د. شريف صالح إلى التطوير الذى تم تنفيذه لتسهيل قبول الطلاب الوافدين، وتسهيل إجراءات قيد الطلاب بالجامعات والمعاهد، وتقليل العقبات التى تواجههم، من خلال منصة ادرس في مصر.

ومن جانبها وجهت السيدة فوزية بنت عبد الله الشكر للحكومة المصرية على دعمها المتواصل ورعايتها للطلاب البحرينيين، مؤكدة حرص بلادها على المزيد من أوجه التعاون مع مصر، فى كافة المجالات وبخاصة المجالات التعليمية والبحثية، والاستفادة من خبرة الجامعات المصرية العريقة، وكذا تعظيم التعاون في مجال البحث العلمي، لافتة إلى المودة الكبيرة التى تجمع بين مصر ومملكة البحرين، وضرورة الارتقاء بمستوى التعاون بما يناسب حجم العلاقة التاريخية المتميزة بين الدولتين، مؤكدة على اعتزاز المملكة بهذه الأخوة التاريخية، وكذا امتنانها للدعم الذى قدمته مصر عبر التاريخ لأشقائها من الدول العربية خاصة فى مجال التعليم والبحث العلمي.