عاجل
الإثنين 27 مايو 2024
رئيس مجلس الادارة
رجب رزق
رئيس التحرير
سامي خليفة
الرئيسية القائمة البحث

فرنسا تناقش مشروع قانون بشأن القتل الرحيم المثير للجدل

ارشيفية
ارشيفية

بدأ مجلس النواب الفرنسي هذا الأسبوع مناقشة مشروع قانون القتل الرحيم ، الذى يعتزم تقديم لأول مرة في فرنسا خدمة، المساعدة على الموت لبعض المرضى ، مع مناقشات حول مسألة الرعاية التلطيفية للمرضى، وهو القانون الذى أثار المزيد من الجدل فى البلاد،  حسبما قالت صحيفة لابانجورديا  الإسبانية.

وبعد سلسلة من جلسات الاستماع، سيقوم أعضاء اللجنة الخاصة للجمعية الوطنية، البالغ عددهم 71 عضوا، بتحليل حتى غدا الجمعة التعديلات الـ 1900 التي قدمها الممثلون المنتخبون من جميع الاتجاهات لتعديل نص الحكومة، تمهيدا لوصولها إلى المجلس في 27 مايو.


وكان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أعلن أن  مشروع قانون يفتح المجال ، للمساعدة على الموت بشروط صارمة" سيتم عرضه على الجمعية الوطنية لقراءة أولى في مايو، وقال ماكرون لصحيفتي لاكروا وليبراسيون، إن المرضى البالغين ، الذين يستطيعون التمييز بشكل تام وكامل، ويعانون من مرض عضال غير قابل للشفاء على المدى القصير أو المتوسط، ولا مجال للتخفيف من آلامهم، سيتمكنون من ، طلب المساعدة بهدف الموت.

بالتالي سيتم استبعاد القصر والأشخاص المصابين بأمراض نفسية أو عصبية تؤثر في القدرة على التمييز مثل مرض الزهايمر، في حال الحصول على رأي جماعي إيجابي من فريق طبي، سيتم وصف مادة قاتلة للشخص المعني الذي سيتمكن من تناولها بنفسه، أو بمساعدة شخص آخر إذا كان عاجزا جسديا.

وحتى لو كانت تمكن مقارنة هذا الفعل بشكل من أشكال الانتحار بمساعدة طبية، فإن الرئيس أكد أنه أراد تجنب هذا المصطلح أو مصطلح الموت الرحيم، لأن الجدل حول هذا الموضوع كبير في فرنسا.

ويسمح القانون الحالي الذي تعود أحدث نسخة منه إلى عام 2016، بالتخدير العميق والمستمر للمرضى الذين لا أمل لهم بالشفاء على المدى القصير، ويعانون من آلام لا يمكن تخفيفها، لكنه لا يسمح بالانتحار بمساعدة شخص أو بالموت الرحيم.

كما أعلن الرئيس الفرنسي تعزيز الرعاية التلطيفية، وأضاف أنه خلال عشر سنوات ، سنستثمر مليار يورو إضافية في هذا المجال، بالإضافة إلى 1,6 مليار يورو مخصصة حاليا للرعاية الداعمة.

في العديد من الدول الأوروبية، يسمح القانون بالموت الرحيم والانتحار بمساعدة طبية. وتعد بلجيكا إلى جانب هولندا أول دولتين أوروبيتين أجازتا الموت الرحيم قبل 20 عاما.


في إسبانيا، دخل قانون يسمح بالمساعدة على إنهاء الحياة حيز التنفيذ في يونيو 2021، وهو يجيز الموت الرحيم والانتحار بمساعدة طبية، في حين تطبق سويسرا أساليب مختلفة للمساعدة على الموت.