عاجل
الإثنين 15 يوليو 2024
رئيس مجلس الادارة
رجب رزق
رئيس التحرير
سامي خليفة
الرئيسية القائمة البحث

سويلم يلتقى النائب الأول لرئيس جمهورية جنوب السودان

جانب من الحدث
جانب من الحدث

الدكتور سويلم :
- عمق العلاقات المصرية الجنوب سودانية على كافة الأصعدة خاصة في مجال الموارد المائية والري
- مشروعات تنموية قامت مصر بتنفيذها أو تدشينها لخدمة مواطني دولة جنوب السودان
- الحرص على تعزيز علاقات التعاون الاقتصادي مع دولة جنوب السودان وإقامة المشروعات الإستثمارية بها
- فرص استثمارية عديدة فى المجال الزراعى يمكن لرجال الأعمال والمستثمرين المصريين الإستفادة منها
النائب الأول لرئيس جمهورية جنوب السودان :
- أشكر الدولة المصرية على إنشاء مركز التنبؤ الذى سيسهم فى تحسين القدرة على التعامل مع مخاطر الفيضانات والجفاف بجنوب السودان
- أدعو لإستمرار قيام مصر بتقديم التدريب للعاملين بالمركز من المتخصصين الجنوب سودانيين
- مشروعات الآبار الجوفية لاستخدامات الشرب لاقت ترحيبا كبيرا من المواطنين بجنوب السودان
نائب رئيس الجمهورية المسئول عن قطاع المشروعات والبنية التحتية :
- تقدير كبير لأعمال تطهيرات بحر الغزال والتى كان لها صدى إيجابى كبير بين المواطنين 
- تراجع مناسيب المياه فى المناطق التى كانت تتعرض للغرق ، وتحسن الملاحة النهرية ، وأدعو مصر للتوسع فى أعمال التطهيرات بمراحل إضافية
وزيرة الزراعة بجنوب السودان :
- اتطلع لتعزيز التعاون فى مجال الزراعة مع مصر والاستفادة من الخبرات المصرية
في إطار زيارة سيادته لدولة جنوب السودان الشقيقة .. إستقبل السيد الدكتور/ رياك مشار النائب الأول لرئيس جمهورية جنوب السودان ، السيد الأستاذ الدكتور/ هاني سويلم وزير الموارد المائية والري والوفد الرسمي المرافق لسيادته ، وذلك بحضور السيد السفير / معتز مصطفي عبد القادر سفير جمهورية مصر العربية بجنوب السودان . 
وخلال اللقاء أعرب الدكتور/ سويلم عن سعادته بلقاء الدكتور/ رياك مشار ، مؤكداً على عمق العلاقات المصرية الجنوب سودانية على كافة الأصعدة خاصة التعاون في مجال الموارد المائية والري ، مستعرضا موقف المشروعات التنموية التى قامت مصر بتنفيذها وتلك التى سيتم تدشينها لخدمة مواطني دولة جنوب السودان ، مثل سدود حصاد مياه الأمطار ومحطات الشرب الجوفية وتأهيل محطات القياس ومركز التنبؤ بالأمطار والتغيرات المناخية ومشروعات تطهير بحر الغزال .
وقد أعرب الدكتور/ مشار عن شكره للدولة المصرية على إنشاء مركز التنبؤ بالأمطار والتغيرات المناخية فى جنوب السودان والذى سيسهم فى تحسين قدرات الجانب الجنوب السودانى على التعامل مع المخاطر المرتبطة بالفيضانات والجفاف فى جنوب السودان ، مطالبا بإستمرار قيام مصر بتقديم التدريب وبناء القدرات للعاملين بالمركز من المتخصصين الجنوب سودانيين ، كما أشاد سيادته بمشروعات حفر الآبار الجوفية لاستخدامات مياه الشرب والتى لاقت ترحيبا كبيرا من المواطنين بجنوب السودان ، كما أثنى سيادته على ما تحقق من أعمال تطهيرات بحر الغزال الجارية حاليا .
كما استقبل السيد/ تعبان دينج نائب رئيس الجمهورية والمسئول عن قطاع المشروعات والبنية التحتية ، السيد الأستاذ الدكتور/ هانى سويلم ، حيث تناول اللقاء سبل تعزيز التعاون بين البلدين في مختلف المجالات ، ومناقشة سُبل فتح المجال للشركات المصرية للعمل في جمهورية جنوب السودان خاصة في مجالي الكهرباء والطاقة والبترول والبنية التحتية .
وقد أكد الدكتور/ سويلم أن مصر حاضرة دوماً لتنمية جنوب السودان ودعم مواطني جنوب السودان الشقيقة ، وحريصة على تعزيز علاقات التعاون الاقتصادي مع دولة جنوب السودان وإقامة المشروعات الإستثمارية بها ، وتشجيع رجال الأعمال المصريين للإسهام في دفع عجلة التنمية والإقتصاد بجنوب السودان .
وأعرب السيد/ دينج عن تقديره الكبير لأعمال تطهيرات بحر الغزال بجنوب السودان والتى كان لها صدى إيجابى كبير بين المواطنين نظرا لتراجع مناسيب المياه فى المناطق التى كانت تتعرض للغرق بالإضافة لتحسن الملاحة النهرية والتى تعد بالغة الأهمية فى انتقال المواطنين بجنوب السودان ، داعيا مصر للتوسع فى أعمال التطهيرات بمراحل إضافية نظرا لما تحقق من نجاحات ملحوظة فى أعمال التطهيرات المنفذة سابقا .
كما التقى الدكتور سويلم بالسيدة/ جوزفين لاجو وزيرة الزراعة والأمن الغذائي بجنوب السودان ، والتى أعربت عن تطلعها لتعزيز التعاون فى مجال الزراعة مع مصر والاستفادة من الخبرات المصرية فى مجالات الرى الحديث والتقنيات الزراعية الحديثة وتعزيز التعاون مع وزارة الزراعة المصرية .
وقد أكد الدكتور سويلم على ترحيبه بالتعاون مع دولة جنوب السودان فى كافة المجالات وخاصة مجال المياه والرى والزراعة والأمن الغذائي ، مشيرا لوجود العديد من الفرص الاستثمارية فى المجال الزراعى والتى يمكن لرجال الأعمال والمستثمرين المصريين الإستفادة منها .