عاجل
الإثنين 30 يناير 2023
رئيس مجلس الادارة
رجب رزق
رئيس التحرير
سامي خليفة
الرئيسية القائمة البحث

اول تعليق لـ "بلينكن" بشأن تصريح بوتين بإنهاء حرب أوكرانيا

نيوز 24

قال وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن، اليوم الخميس، إن روسيا لم تُظهر أي رغبة جدية في إنهاء الحرب بـ أوكرانيا.

 

جاءت تصريحات بلينكن، بعد وقت قليل على تصريح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأنه يريد إنهاء الصراع "في أقرب وقت ممكن".

 

وقال بلينكن في مؤتمر صحافي غداة زيارة الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي لواشنطن: "اليوم بشكل أساسي، لم تظهر روسيا أي اهتمام بالانخراط في دبلوماسية جدية لإنهاء الحرب”.

 

وفي وقت سابق من اليوم، قال الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، إن هدف روسيا هو إنهاء الصراع الأوكراني في أقرب وقت ممكن.

 

واضاف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، إن موسكو تريد إنهاء الحرب في أوكرانيا، مضيفاً أن جميع النزاعات المسلحة تنتهي بمفاوضات دبلوماسية.

 

وأضاف للصحفيين، "هدفنا ليس إطالة أمد الصراع العسكري وإنما على العكس إنهاء هذه الحرب. نسعى لتحقيق ذلك وسنواصل السعي... سنكافح من أجل إنهاء هذا (الصراع)، وكلما كان ذلك أسرع كان أفضل بالطبع".

 

وفي ما يتعلق بمنظومة "باتريوت" للدفاع الجوي التي تقدمها الولايات المتحدة لأوكرانيا، قال بوتين إنها منظومة "متقادمة للغاية" ولا تعمل مثل منظومة "أس-300" الروسية. وأردف، "خصومنا يعتبرون أنه سلاح دفاعي. حسناً، سنضع ذلك في الاعتبار. هناك دائماً (سلاح) مضاد. لذا ما يفعله هؤلاء لن يجدي نفعاً، فهو يطيل فقط أمد النزاع، ذلك كل ما في الأمر".

 

شراء أسلحة من كوريا الشمالية

 

وفي غضون ذلك، قال جون كيربي، المتحدث باسم مجلس الأمن القومي في البيت الأبيض، إن كوريا الشمالية قدمت "الشهر الماضي" أسلحة لمجموعة "فاغنر" ويمكن أن تقدم لها شحنات أخرى، محذراً من ازدياد قوة هذه المجموعة شبه العسكرية الروسية. واعتبر كيربي أن "فاغنر" في طريقها لأن تصبح "منافساً" للجيش النظامي الروسي، متعهداً بفرض مزيد من العقوبات عليها.

 

وقال مسؤول كبير في الإدارة الأميركية، إن شركة "فاغنر" العسكرية الروسية الخاصة، استلمت شحنة من الأسلحة من كوريا الشمالية للمساعدة في تعزيز موقف القوات الروسية في أوكرانيا، في مؤشر على اتساع نطاق دور تلك المجموعة في الصراع.

 

وقال المسؤول الذي طلب من "رويترز" عدم ذكر اسمه، "يمكننا أن نؤكد أن كوريا الشمالية أكملت تسليم شحنة مبدئية من الأسلحة لفاغنر، التي دفعت مقابل العتاد. في الشهر الماضي، أرسلت كوريا الشمالية شحنة صواريخ وقذائف لقوات المشاة لروسيا كي تستخدمها فاغنر".

 

والتقدير الأميركي، الذي استند إلى معلومات استخباراتية، يشير إلى أن كمية العتاد التي سلمتها كوريا الشمالية لن تغير وقائع المعركة في أوكرانيا، لكن المسؤول قال "إننا قلقون من أن كوريا الشمالية تعتزم تسليم المزيد من العتاد العسكري لفاغنر".

 

ويعتقد مسؤولون أميركيون أن شحنات الأسلحة الكورية الشمالية انتهاك مباشر لقرارات مجلس الأمن الدولي، ويعتزمون طرح الأمر أمام المجلس. ويقول خبراء في مجال الأسلحة إن بيونغ يانغ صنعت صواريخ باليستية قادرة على ضرب أي بقعة في العالم إضافة إلى أسلحة أقصر مدى.

 

وقال المسؤول إن الرئيس الروسي يلجأ بشكل متزايد لمجموعة "فاغنر" التي يملكها حليفه يفجيني بريجوزين للمساعدة في أوكرانيا، حيث تعثرت القوات الروسية أثناء محاولتها إسقاط حكومة كييف.