عاجل
السبت 24 فبراير 2024
رئيس مجلس الادارة
رجب رزق
رئيس التحرير
سامي خليفة
الرئيسية القائمة البحث

وزير التنمية المحلية يتابع مع محافظ مطروح الموقف التنفيذي للمشروعات القومية والخدمية في كافة القطاعات

جانب من الحدث
جانب من الحدث

عقد اللواء هشام آمنة وزير التنمية المحلية إجتماعاً صباح اليوم مع اللواء خالد شعيب محافظ مطروح بمقر الوزارة بالعاصمة الإدارية الجديدة لاستعراض آخر مستجدات تنفيذ المشروعات التنموية والخدمية التي يتم تنفيذها في مختلف القطاعات على أرض المحافظة ، بما يحقق الهدف من تحسين الخدمات لأبناء الوطن في هذه البقعة الغالية. 
واستهل وزير التنمية الاجتماع باستعراض استعدادات المحافظة لبدء انطلاق الموجة الـ22 لإزالة التعديات على أراضى الدولة بكافة المحافظات ، والمقرر بدء المرحلة الأولى منها في الأسبوع الأخير من شهر يناير الجاري، مشدداً على التعاون مع قوات إنفاذ القانون والجهات المعنية لإزالة التعديات على أملاك وأراضي الدولة والأراضي الزراعية ، تنفيذاً لتوجيهات فخامة رئيس الجمهورية الأخيرة بمتابعة ملف إزالة التعديات على أملاك الدولة والأراضي الزراعية ومخالفات البناء بصورة مستمرة، للحفاظ على حقوق الدولة والأجيال القادمة واسترداد حق الشعب.
ووجه اللواء هشام آمنة بالتعامل بحسم مع إزالة مخالفات البناء الجديدة لدى حدوثها، وقبل تفاقم المشكلة، من خلال "الوأد في المهد"، وتذليل كافة المعوقات التي من الممكن أن تواجه تنفيذ قرارات الإزالة، بحيث يتم إدراج مختلف الحالات بشكل دقيق لاسترداد حق الدولة والشعب في أراضيه في ظل المتابعة الدقيقة من القيادة السياسية لهذا الملف، مطالبا بضرورة التنبيه على رؤساء الوحدات المحلية ورؤساء المراكز والمدن بعدم السماح بعودة التعديات على أراضي أملاك الدولة والأراضى الزراعية وذلك من خلال المتابعة والمرور المستمر على الأراضى المستردة لمنع التعدى عليها مرة أخرى، مع العمل على سرعة إزالة أية تعديات في المهد وإتخاذ الإجراءات القانونية تجاه كل من تسول له نفسه التلاعب بممتلكات الدولة.
ومن جانبه أكد اللواء خالد شعيب محافظ مطروح ان المحافظة على أهبة الاستعداد لبدء انطلاق الموجة 22 لإزالة التعديات على أراضي الدولة ، كما وجه الأجهزة التنفيذية بالمحافظة والوحدات المحلية قبل بدء الموجة بالتنسيق مع الأجهزة الأمنية لتنفيذ كافة قرارات الإزالة، موجها بإعداد جدول زمني لكافة مراكز المحافظة، وحصر حالات التعدى بالتعاون مع الجهات المعنية وجهات الولاية، لتنفيذ حالات الإزالة وفقا للتوقيتات المحددة لها، مشدداً على الجميع ضرورة إحكام الرقابة والسيطرة، والاستمرار في تنفيذ إزالة التعديات على أملاك الدولة والتصدي بكل حسم لكل أشكالها، والمتابعة المستمرة لها للحفاظ على ما يتم استرداده من أراضى أملاك الدولة، وإزالة أى تعديات فى المهد، واتخاذ الإجراءات القانونية ضد المتعدين.
ومن ناحية أخرى تابع وزير التنمية المحلية معدلات سير المشروعات الجارية بالمحافظة في مختلف القطاعات، وعلى رأسها مشروعات الكهرباء والإنارة، وتحسين ورفع كفاءة الطرق الرئيسية والداخلية، ومشروعات البنية التحتية التي ستخدم عملية الاستثمار والتنمية بالإضافة إلى معدلات تنفيذ الخطة الاستثمارية للعام المالى 2023/2024 لتقديم خدمات أفضل للمواطنين والتيسير عليهم .
وأكد اللواء هشام آمنة على إهتمام الوزارة بتحقيق طفرة تنموية كبيرة بمحافظة مطروح في جميع القطاعات الخدمية وتنفيذ عدد من مشروعات الخطة الاستثمارية لها ، وبصفة خاصة في البنية التحتية والرصف والانارة ودعم الوحدات المحلية وتحسين البيئة والتي تساهم  في تحسين الخدمات المقدمة لمواطنى مطروح والمترددين على المحافظة من المحافظات المجاورة ، وجذب المستثمرين مما يوفر فرص عمل لأبناء المحافظة ، موجهاً بضرورة الانتهاء منها في توقيتاتها المحددة تنفيذاً لتوجيهات السيد رئيس الجمهورية لتحقيق مردود ايجابى لتلك المشروعات على أبناء المحافظة .
كما شهد الاجتماع استعراض معدلات تنفيذ مشروعات المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" فى مختلف القطاعات والمجالات الصحية والاقتصادية والخدمية والتعليمية والرياضية ومياه الشرب والصرف الصحى ومجمعات الخدمات الحكومية، حيث أكد وزير التنمية المحلية على ان المحافظة كانت من أوائل محافظات الجمهورية التي شهدت دفعة كبرى لتطوير قراها ضمن مبادرة الرئاسية"حياة كريمة"، مشدداَ على أهمية مراعاة كافة المعايير الفنية فى التنفيذ والالتزام بالخطط الزمنية الموضوعة لذلك.
وأشار اللواء خالد شعيب الى أن المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" تستهدف إدراج 36 قرية بمختلف مراكز محافظة مطرح، حيث يجري الآن التخطيط وتحديد الاحتياجات المطلوبة لتنفيذ مشروعات المبادرة التي تلبي الاحتياجات المجتمعية ، لافتاً إلي أن الوحدة المركزية لمبادرة "حياة كريمة" قامت بعدة زيارات وعقد العديد من اللقاءات وجلسات التشاور بمحافظة مطروح لرصد الاحتياجات وتوصيف الوضع الراهن والخروج بقائمة المقترحات الأولية للمشروعات سواء من المواطنين أو مسئولي جهات التنفيذ.
كما تطرق اللقاء الى أهمية الاستغلال الأمثل لموارد المحافظة والعمل على تحقيق التنمية الشاملة والمنشودة لأهالى مطروح ... حيث لفت وزير التنمية المحلية إلى أن المحافظة تحظى بفرصها الإستثمارية الواعدة والمتنوعة خاصة فى مجال الاستثمار العقاري والسياحى ، لافتاً الى التطور الكبير الذي تشهده المحافظة حالياً بإقامة عدد من المشروعات القومية الكبرى كمدينة العلمين الجديدة ، المشروع النووي السلمي لتوليد الطاقة بالضبعة، ومحور روض الفرج الضبعة، ومحطات تحلية مياه البحر ومشروع مستقبل مصر الزراعى، والميناء البحرى بمدينة النجيلة، وتطوير منفذ السلوم البري، وغيرها من المشروعات الهامة ، بما يعود بالخير والنفع العام وتوفير مزيد من فرص العمل لأبناء مطروح. 
وأستعرض اللواء خالد شعيب خلال الاجتماع الجهود التنموية التي تتم داخل المحافظة من أجل تنفيذ تكليفات فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية بالاهتمام ببناء الإنسان المصري وتأكيد أولوية خطوات التنمية نحو الارتقاء بحياة المواطن وتوفير مزيد من الحياة الكريمة له، إيمانا بأن التنمية هي سبيل تحقيق الأمن والإستقرار مع أهمية تحقيق التكامل والتوازن بين مجالاتها المختلفة لخدمة المجتمع وتحقيق التنمية الشاملة والمستدامة بالمشاركة بين كافة أجهزة المجتمع.
وبحث الاجتماع تنفيذ مبادرة السيد رئيس مجلس الوزراء لتخفيض أسعار السلع الاستراتيجية ، وأشار اللواء هشام أمنة الى ضرورة تكثيف حملات المرور والمتابعة الدورية على الأسواق من الأجهزة التنفيذية للمحافظة لإستكمال نجاح المبادرة وضمان وصولها الى كافة الفئات المستهدفة وتحقيق الاستقرار بالأسواق ومواجهة جشع التجار بكل حسم ، موجها بضرورة كتابة الأسعار على كل السلع وبشكل واضح للجمهور، ومنافذ البيع ومحال البقالة للتأكد من الالتزام بالأسعار المخفضة وتوافر الكميات وتفعيل المبادرة وعدم المغالاة تيسيرا على المواطنين، فضلاً عن التوسع في زيادة المعارض والشوادر الثابتة والمتحركة بكافة مراكز ومدن المحافظة.
كما تابع وزير التنمية المحلية مع محافظ مطروح، الخطة التنفيذية لإدارة منظومة المخلفات البلدية الصلبة والتصور المقترح لتحسينها للوصول إلى منظومة ناجحة ومستدامة وجهود رفع كفاءة وتأهيل مصانع تدوير المخلفات وإنشاء المدافن الصحية الآمنة والمحطات الوسيطة ،ومراجعة الاحتياجات الأساسية لإقامة منظومة نظافة على أعلى مستوي بالنظر إلى الأهمية التى تتمتع بها المحافظة على خريطة مصر السياحية خاصة في الصيف
كما شهد الإجتماع بحث عدد من الملفات المهمة خاصة مشروعات الصرف الصحي بالمحافظة وتنمية واحة سيوة وجهود معالجة مشكلة الصرف الزراعي الحالية وإنشاء إدارة متكاملة للري والصرف الزراعي بالواحة بالإضافة إلى أعمال تأهيل البنية التحتية بالواحة لوضعها على خريطة السياحة العالمية.