عاجل
الإثنين 22 أبريل 2024
رئيس مجلس الادارة
رجب رزق
رئيس التحرير
سامي خليفة
الرئيسية القائمة البحث

مفاجأة صادمة.. ظهور سلالة جديدة من الحصبة في العالم

أرشيفية
أرشيفية

أعلنت السلطات الصحية الإيطالية ظهور نوع مختلف من مرض الحصبة فى إيطاليا لم يتم اكتشافه عن طريق الاختبارات التشخيصية، وهو ما أثار الرعب فى البلاد، حيث ظهرت 5 حالات فى منطقة ميلانو تحمل السلالة الجديدة.


وأشارت صحيفة الجورنال الإيطالية، إلى أن منظمة الصحة العالمية حذرت فى وقت سابق من السفر إلى أوروبا بسبب انتشار مرض الحصبة، وأنه تم اكتشاف نوع جديد من المرض في إيطاليا لم يتم اكتشافه بالاختبارات التشخيصية. منذ شهر يناير، وتم تأكيد خمس حالات إصابة بالحصبة في منطقة مدينة ميلانو وما حولها في لومباردي، مع وجود متغيرات قد تفلت من الاختبارات التشخيصية.

وتصنف جميع الحالات على أنها من النمط الجيني D8 و"المتفرقة"، حيث لم يتم العثور على أي صلة وبائية واضحة بينهما. جاء ذلك في دراسة أجراها باحثون من جامعة ولاية ميلانو والمعهد العالي للصحة.

وكانت البلدان التي لديها أكبر عدد من الرضع الذين لم يتلقوا جرعتهم الأولى هي نيجيريا والهند وجمهورية الكونغو الديمقراطية وإثيوبيا وإندونيسيا.

قالت الصحيفة، إنه لم يتم تطعيم نحو 40 مليون طفل ضد الحصبة، وتم الإبلاغ عن تاريخ سفر حديث لـ 3 من الحالات الخمس التي تم تحديدها؛ وشملت الوجهات أوزبكستان وتايلاند وجنوب إيطاليا. "على وجه الخصوص، اثنتان من هذه الحالات، ولكل منهما تاريخ في السفر إلى جنوب إيطاليا أو تايلاند.

في أواخر يناير، حذرت منظمة الصحة العالمية من أن أوروبا تشهد ارتفاعاً مثيراً للقلق في حالات الإصابة بالحصبة. وقالوا: "لقد تسارعت الزيادة في الحالات في الأشهر الأخيرة، ومن المتوقع أن يستمر الاتجاه التصاعدي إذا لم يتم اتخاذ إجراءات عاجلة لمنع المزيد من الانتشار".

وأكدت الوكالة أنه في عام 2023 كان هناك 42200 حالة إصابة بالحصبة في 41 دولة أوروبية، وهو ما يمثل زيادة كبيرة مقارنة بـ 941 حالة تم الإبلاغ عنها في عام 2022 بأكمله. ويعود ظهور الحصبة من جديد إلى حد كبير إلى انتكاسة التطعيم، وفي الدول الأوروبية، لم يتلق أكثر من 1.8 مليون طفل لقاحهم بين عامي 2020 و2022.

وفي الأرجنتين، تم اكتشاف حالة إصابة بالحصبة في سالتا في يناير الماضي. وأطلقت وزارة الصحة إنذارا وبائيا بعد الحالة. في 19 يناير، أفادت وزارة الصحة في مقاطعة سالتا أن طفلًا يبلغ من العمر 19 شهرًا أثبتت إصابته بالحصبة وحذرت من أن الطفل لم يتم تطعيمه.